المرصد السوري لحقوق الانسان

واشنطن: النظام بدأ يتعامل مع حافظ بشار الأسد على أنه ولي للعهد

ريبورن يصف أسماء بـ «زعيمة المافيا» في سورية

أكد المبعوث الأميركي الخاص إلى سورية، جويل ريبورن، أن «الولايات المتحدة والمجتمع الدولي استطاعا دفع النظام السوري وحلفائه بعيداً عن فرض حل عسكري للأزمة»، معتبراً أنه «لا يجب أن يتفاجأ الجميع إذا بدأ النظام بالانهيار سريعاً».

وتطرق ريبورن، في مقابلة مع قناة «الحرة»، مساء أول من أمس، إلى عائلة الرئيس بشار الأسد، التي فرضت واشنطن عقوبات عليها بموجب «قانون قيصر»، «خصوصاً أن النظام بدأ يتعامل مع ابن بشار على أنه ولي للعهد (النجل الأكبر حافظ)، كما تحولت زوجته أسماء، من رمز للموضة إلى ما يشبه زعيمة المافيا هي وعائلتها، وبدأوا في الاستيلاء على أصول لأشخاص آخرين موجودين في سورية». وذكر أن «مستقبل عائلة الأسد يجب أن يقرره الشعب»، لكنه يتوقع «عدم اختيار المواطنين لاستمرار هذه العائلة في الحكم، وأن قدرة النظام حالياً على الاستمرار أصبحت أضعف، ولا يجب أن يتفاجأ الجميع إذا بدأ بالانهيار بسرعة». واعتبر أن «قانون قيصر سيكون له دور مهم لمنع استغلال الانتفاع من العلاقات مع النظام السوري، وله سلطة كبيرة لعزل النظام عن دول المنطقة».

 

 

 

 

 

المصدر: مجموعة الرأي الاعلامية

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول