واشنطن تنفي خطة لضم عناصر من المعارضة السورية في حكومة الأسد

نفى مسؤول أميركي اليوم (الجمعة) ما صدر عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قائلاً إن «الولايات المتحدة لم تقترح ضم أفراد من المعارضة السورية في حكومة الرئيس بشار الأسد».

وقال المسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه، إنه «لا يوجد مثل هذا المقترح». وأضاف أن موقف الولايات المتحدة من رحيل الأسد لم يتغير.

وأشار المسؤول إلى أن بيان جنيف 2012 يدعو لتشكيل «هيئة حكم انتقالية يتفق عليها الطرفان وبصلاحيات تنفيذية»، وهو ما تفسره واشنطن بوجوب تنحي الأسد عن السلطة لأن المعارضة لن تقبل أبداً ببقائه.

وكان الرئيس الروسي بوتين قال اليوم إنه يتفق مع مقترحات أميركية بإشراك أطراف من المعارضة في الحكومة السورية الحالية، قائلاً إن الرئيس بشار الأسد يرى أن هناك حاجة لعملية سياسية.

وأضاف بوتين في منتدى سان بطرسبرغ الاقتصادي الدولي أن الأهم بالنسبة لسورية ليس أن يبسط الأسد سيطرته على أراض وإنما استعادة الثقة في السلطات.

وقال إن سورية ستنهار لا محالة إذا استمرت الأمور على ما هي عليه، مشيراً إلى أن هذا سيكون السيناريو الأسوأ.

رويترز