واقع مرير في مخيم الركبان المنسي ومناشدات للنازحيين عبر المرصد السوري لإعانتهم بعد وصول العاصفة الثلجية والمطرية إليهم

ناشد النازحون المتواجدون في مخيم الركبان المنسي في صحراء سوريا عبر المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى ضرورة تقديم المساعدات اللازمة و الاستجابة الطارئة للعاصفة الثلجية والمطرية التي وصلت المخيم الذي يأوي نحو 11 ألف نازح سوري، من مواد للتدفئة وأغطية وألبسة للأطفال والنساء، بالإضافة إلى العمل على تأمين المياه بعد أن تجمدت نتيجة انخفاض درجات الحرارة، وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن سعر الشادر ضمن المخيم وصل إلى 75 ألف ليرة سورية، أي ما يعادل 20 دولار أمريكي بالإضافة إلى أن قاطني المخيم يفتقدون إلى أدنى مقومات الحياة، من كهرباء وخدمات ومواد للتدفئة، إذ تسبب العاصفة الثلجية والمطرية إلى تضرر عدد كبير من المساكن الطينية للنازحين وتلف الشوادر المغطاة بها.

المرصد السوري لحقوق الإنسان يناشد المنظمات الإنسانية الدولية إلى ضرورة تقديم المساعدات اللازمة للنازحين المتواجدين ضمن مخيم الركبان الواقع في المثلث الحدودي بين سوريا والعراق والأردن.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد