وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يؤكدون المضي لإيجاد حل سلمي بسوريا

21900656fp05

أبدى وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي عزمهم المضي قدمًا في اتجاه إيجاد حل سلمي للأزمة في سوريا, مؤكدين ضرورة تكثيف الجهود من أجل إنجاح مؤتمر (جنيف 2).

ورجح الوزراء في تصريحات متفرقة أدلوا بها لدى بدء اجتماعهم الدوري اليوم في مدينة لوكسمبورج عدم انعقاد مؤتمر (جنيف 2) قبل شهر أغسطس القادم نتيجة لعدم جاهزية الأطراف المعنية حتى الآن.

وأكد وزير الخارجية البلجيكي ديديه ريندرز أن الخيار الأهم في الوقت الراهن هو الاستمرار بتشجيع العملية السياسية في سوريا بالرغم من أن نتائج قمة الثماني في أيرلندا الشمالية لم تكن مطمئنة.

وشدد على ضرورة عدم إغلاق الباب أمام أنقرة والاستمرار في الدعوة إلى الحوار بين الحكومة والمعارضة في تركيا.

من جانبه، طالب وزير الخارجية الألماني جيدو فيسترفيله بمواصلة المحادثات مع تركيا.

وقال إنه يتعين أيضًا مراعاة مصالح إستراتيجية للاتحاد الأوروبي خلال اتخاذ القرار بشأن فتح فصل جديد من مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد.
سبأ

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد