وزير الخارجية المصري يدعو إلى تثبيت وتقوية وقف إطلاق النار في سوريا

رحب وزير الخارجية سامح شكري بما تم رصده من سريان وقف الأعمال العدائية في سوريا على النحو الذي سمح بإنقاذ أرواح عشرات من السوريين خلال اليومين الماضيين. ودعا وزير الخارجية إلى تثبيت وتقوية وقف إطلاق النار خلال الأيام القادمة وسرعة معالجة أية خروقات أو خلافات بشأن وقائع محدده يمكن أن تؤثر عليه حفاظا على ما تم تحقيقه ووصولا إلى وقف كامل لإطلاق النار يعزز من فرص تقدم المفاوضات السياسية التي أعلن المبعوث الدولي “دمستورا” استئنافها اعتبارا من يوم 7 مارس القادم.

وأكد شكري على أهمية الالتزام الكامل بتنفيذ قرار مجلس الأمن 2268 الخاص بوقف الأعمال العدائية مؤكدا أن مصر ستبذل كافة الجهود الممكنة لدعم هذا التوجه على ضوء حاجة المنطقة العربية والشرق الاوسط، بل والمناطق المجاورة لها في أوروبا، والمجتمع الدولي كله لاستعادة الاستقرار والدفع نحو التغيير في سوريا منعا لمزيد من التدهور الذي لا يخدم مصالح أى من الأطراف وخاصة المتصارعة على الاراضى السورية.