وسائل إعلام مقربة من تركيا تنشر أخبار ترويجية لـ ـعـ ـمـ ـلـ ـيـ ـات “الـ ـتـ ـنـ ـظـ ـيـ ـم” في مناطق “قسد”

نشرت وسائل إعلام محلية مقربة من المخابرات التركية، وأخرى رديفة لتنظيم “الدولة الإسلامية” خبرا مفاده “مقتل عنصر من “الأسايش” وإصابة عنصر آخر، بهجوم لمجهولين على حاجز لـ”قسد” في بلدة الكرامة شرقي الرقة”.
وأكدت مصادر المرصد السوري أن الحادثة وقعت قبل أيام، وتحديدا في الثالث من كانون الثاني.
ويأتي ذلك، في إطار تضخيم الانفلات الأمني في مناطق “قسد” إعلاميا وترويج الأخبار التي ينشرها التنظيم، بعد انتهاء الأخيرة من عملية “صاعقة الجزيرة” والتي تمكنت خلالها من اعتقال عشرات العنصر والمتهمين بالانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”.
وأشار المرصد السوري في 4 كانون الثاني، بمقتل عنصر من قوى الأمن الداخلي “الأسايش” متأثراً بجراح أصيب بها في 3 كانون الثاني، جراء هجوم نفذته خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، على طريق أبيض الواصل بين مدينتي الرقة والحسكة.