وسط انتشار كثيف للحواجز الأمـ ـنـ ـيـ ـة.. “قسد” تطلق حملة “صاعقة الجزيرة” ضد خـ ـلايـ ـا تـ ـنـ ـظـ ـيـ ـم “الـ ـدولـ ـة الإسـ ـلامـ ـيـ ـة” في بلدتي تل حميس والهول

محافظة الحسكة: أطلقت قوات سوريا الديمقراطية بمشاركة قوات “التحالف الدولي” وقوى الأمن الداخلي”الأساييش” اليوم، حملة تحت اسم “صاعقة الجزيرة” في بلدتي تل حميس والهول جنوبي شرقي الحسكة، ضد خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، وسط إغلاق مداخل ومخارج البلدة تل حميس، تزامناً مع استنفار عسكري لـ “قسد”، إلى جانب نشر حواجز أمنية مكثفة في المنطقة الواقعة بين الهول وتل حميس.
ويأتي ذلك، بعد أن أحبطت القوى الأمنية التابعة لـ قسد”، الهجوم الذي نفذته خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” بتاريخ 26 كانون الأول الجاري، ضد المراكز الأمنية وسجن الاستخبارات الذي يأوي سجناء “التنظيم” في الرقة، حيث يعد هذا الهجوم الأكثر دموية بعد هجوم سجن غويران.
وأحصى المرصد السوري لحقوق الإنسان، منذ مطلع كانون الأول الجاري نحو 21 عملية نفذته خلايا التنظيم “الدولة الإسلامية” في مناطق سيطرة “قسد” في شمال وشرق سوريا، استهدافت حواجز وقيادات تابعة لـ “قسد”، إلى جانب تنفيذ عملية هجوم مباغت على المقرات والمراكز وسجن استخبارات في حي الانتفاضة في الرقة.