وسط تمهيد من الطائرات الروسية.. قوات النظام تبدأ بعمليات تمشيط وقصف بالمدافع الثقيلة على مواقع تنظيم “الدولة الإسلامية” في البادية السورية

بدأت قوات النظام مدعومة بميليشيات موالية لها، بعمليات تمشيط واسعة تستهدف مواقع يتحصن بها مقاتلو تنظيم “الدولة الإسلامية” في البادية السورية، بدءا من بادية حمص الشرقية مرورًا بـ مثلث حماة – حلب – الرقة و وصولًا إلى باديتي دير الزور والرقة، حيث بدأت قوات النظام منذ ساعات الصباح الأولى باستهداف مواقع التنظيم بالمدافع الثقيلة تزامنًا مع ضربات جوية تنفذها المقاتلات الروسية وتحليق لطيران الاستطلاع الروسي في أجواء المنطقة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار صباح اليوم إلى أن سلاح الجو الروسي يواصل ضرباته الجوية على مواقع يتوارى ضمنها عناصر وخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” في مناطق متفرقة من البادية السورية، حيث شنت الطائرات الحربية الروسية مزيداً من الغارات على باديتي دير الزور والرقة، مستهدفة كهف ومغر يرجح أن التنظيم يتوارى فيها هناك، وفي هذا السياق، وثق المرصد السوري مقتل 8 عناصر من التنظيم جراء القصف الجوي الروسي خلال الساعات الفائتة على باديتي حمص ودير الزور، كما أصيب نحو 10 آخرين بجراح متفاوتة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد