وسط محاصرة المنطقة.. مـ ـقـ ـتل عنصرين من “ٌقسد” في هـ ـجـ ـوم مباغت نفذه خـ ـلايـ ـا “التـ ـنـ ـظـ ـيـ ـم” على سجن اسـ ـتـ ـخـ ـبـ ـارات تابعة لـ قسد” بريف الرقة الغربي

محافظة الرقة: قُتل عنصران من قوات سوريا الديمقراطية، في هجوم نفذه مسلحين مجهولين يعتقد أنهم خلايا تابعين لتنظيم “الدولة الإسلامية” على مقر عسكري تابع لـ قسد” بريف الرقة الغربي، بالقرب من سجن استخبارات في المنطقة، عاصمة الخلافة سابقة، وسط استنفار عسكري وفرض طوقا أمنيا على المنطقة ومحاصرتها بحثاً عن الخلايا.
وبذلك، يكون المرصد السوري قد أحصى 199 عملية قامت بها مجموعات مسلحة وخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” منذ مطلع العام 2022، تمت عبر هجمات مسلحة واستهدافات وتفجيرات، ووفقاً لتوثيقات المرصد السوري، فقد بلغت حصيلة القتلى جراء العمليات آنفة الذكر144 قتيلا، هم 54 مدني بينهم سيدتان وطفل، و89 من قوات سوريا الديمقراطية وقوى الأمن الداخلي وتشكيلات عسكرية أخرى عاملة في مناطق الإدارة الذاتية، وقيادي في التنظيم.
الجدير ذكره أن العمليات آنفة الذكر، لا تشمل عملية “سجن غويران” والخسائر الفادحة التي شهدتها.