وفد أممي يزور القسم الذي تسيطر عليه فصائل “الجيش الوطني” قرب نقاط قوات النظام في ريف حلب

1٬209

زار وفد من الأمم المتحدة مدينة تادف بريف حلب والتقى مع العاملين في المجلس المحلي في القسم الذي تسيطر عليه الفصائل الموالية لتركيا، وتناقشوا بمتطلبات المدينة وحاجة الأهالي للمساعدات في ظل الاشتباكات اليومية بين فصائل “الجيش الوطني” وقوات النظام.

ويذكر أن هذه الزيارة هي الثانية من نوعها التي تجريها وفود الأمم المتحدة إلى مناطق التماس بين الفصائل والنظام، بعد الزيارة التي حصلت قبل أيام في ريف إدلب.
وأشار المرصد السوري في 26 تشرين الأول الفائت، أن وفدا من الأمم المتحدة، غادر مدينة سرمين بريف إدلب، نتيجة سقوط قذائف أطلقتها قوات النظام على بعد مئات الأمتار من مكان تواجدهم في المدينة، حيث كان الوفد في جولة في مدينة سرمين وبلدة النيرب قرب مدينة سراقب التي تسيطر عليها قوات النظام.