وفد كندي يتسلم من “الإدارة الذاتية” سيدتين وطفلين كانوا في مخيم الهول

محافظة الحسكة: سلمت دائرة “العلاقات الخارجية” في الإدارة الذاتية شمال وشرق سوريا، طفلين وسيدتين كانوا في مخيم الهول، وهم من عائلات تنظيم “الدولة الإسلامية” من حملة الجنسية الكندية، حيث تم تسليمهم  لوفد كندي بعد توقيع وثيقة رسمية بين الطرفين.
وكان نشطاء المرصد رصدوا، في 20 من تشرين الأول الجاري، تسليم  دائرة العلاقات الخارجية، 38 طفلا كانوا ضمن مخيم الهول، وهم من عائلات تنظيم “الدولة الإسلامية” من حملة الجنسية الروسية، حيث تم تسليمهم إلى مفوضة الرئيس الروسي لحقوق الطفل، لإعادتهم إلى بلدانهم، وذلك بعد توقيع على وثيقة رسمية بين الطرفين وبحضور إدارة مخيم الهول.
وجرت عملية التسليم في مقر دائرة العلاقات الخارجية في “الإدارة الذاتية” في مدينة القامشلي شمالي الحسكة، ويأتي ذلك، في إطار التنسيق المشترك بين دائرة العلاقات الخارجية في شمال وشرق سوريا والاتحاد الروسي لإعادة الأطفال المحتجزين في المخيمات إلى بلدانهم.
وفي 18 تشرين الأول، غادرت 162 عائلة عراقية تضم 659 شخصا، مخيم الهول في ريف الحسكة باتجاه بلادهم، بالتنسيق بين حكومة بغداد و”الإدارة الذاتية”.