وقفة احتجاجية للمعلمين أمام مبنى مديرية التربية في مدينة الباب شرق حلب

محافظة حلب: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، وقفة احتجاجية جديدة للمعلمين أمام أمام مبنى مديرية التربية في مدينة الباب شرق حلب، للمطالبة برفع رواتبهم، في ظل الأوضاع المعيشية الصعبة.

نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصدوا بتاريخ 8 ديسمبر الجاري، خروج العشرات من المدرسين بوقفة احتجاجية أمام كلية التربية في مدينة الباب الخاضعة لنفوذ القوات التركية وفصائل “الجيش الوطني” شرقي حلب، وذلك للمطالبة برفع رواتبهم الشهرية بما يتناسب مع المعيشة، وتعبيرًا عن غضبهم حيال شتمهم واتهامهم بالعمالة لصالح النظام السوري من قِبل أحد أعضاء المجالس المحلية بمنطقة “درع الفرات”.