وقف إطلاق النار يستكمل اليوم الـ 53 من سريانه ضمن هدنة السلطان والقيصر في سوريا بمزيد من الخروقات

11

استكمل سريان وقف إطلاق النار الروسي – التركي في سوريا، يومه الـ 53 في سوريا، منذ بدء تطبيق الهدنة في الـ 30 من كانون الأول / ديسمبر من العام الفائت 2016، وسجل المرصد السوري لحقوق الإنسان المزيد من الخروقات في عدة مناطق، حيث تعرضت مناطق في بلدتي حريتان وعندان وأماكن أخرى في منطقة آسيا، بريف حلب الشمالي لقصف من قوات النظام، كما دارت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، في الأطراف الغربية لمدينة حلب، وسط قصف لقوات النظام على مناطق الاشتباك، في حين سقطت قذائف أطلقتها الفصائل على مناطق سيطرة قوات النظام في حي جمعية الزهراء وشارع النيل بمدينة حلب، ما أسفر عن أضرار مادية، فيما استهدفت الفصائل المقاتلة والإسلامية بعدة قذائف تمركزات لقوات النظام في أطراف مدينة حلب الغربية، بينما سقط عدد من الجرحى بينهم أطفال جراء سقوط قذائف على مناطق في حي الحمدانية بمدينة حلب، بعضهم إصاباتهم بليغة، في حين قصفت قوات النظام مناطق في الراشدين الرابعة ومحيط جمعية الزهراء غرب حلب، بينما قصف قوات النظام لمناطق في بلدتي اورم الكبرى وخان العسل بريف حلب الغربي، فيما قصفت قوات النظام مناطق في بلدة أورم الكبرى بريف حلب الغربي ومناطق اخرى في ريفي حلب الجنوبي والغربي، أيضاً دارت اشتباكات في محاور بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جانب آخر، ترافقت مع قصف واستهدافات متبادلة، أيضاً قصفت قوات النظام حي الوعر المحاصر من قبلها والمسلحين الموالين لها في المدينة، ما أسفر عن سقوط جرحى، كما تعرضت مناطق في ريف حمص الشمالي لقصف من قوات النظام، حيث استهدفت القذائف أماكن في مدينة تلبيسة وبلدة الغنطو.

 

وفي السياق ذاته استهدفت قوات النظام بعدة قذائف مناطق في بلدة بقين وأماكن في مدينتي الزبداني ومضايا المحاصرتين بريف دمشق الشمالي الغربي، ما أسفر عن سقوط جرحى، بينما قصفت قوات النظام مناطق في أطراف مدينة دوما، بغوطة دمشق الشرقية، كما سقطت عدة صواريخ أطلقتها قوات النظام على مناطق في بلدة حوش الضواهرة، بمنطقة المرج في الغوطة الشرقية، بينما سقطت 10 قذائف على مناطق في ضاحية الأسد قرب مدينة حرستا في الغوطة الشرقية، والخاضعة لسيطرة قوات النظام، فيما جددت قوات النظام قصفها لمناطق في مدينة حرستا بالغوطة الشرقية، كما استهدفت الفصائل الإسلامية، بصاروخ موجه آلية لقوات النظام على أتستراد دمشق- حمص من جهة مدينة حرستا في الغوطة الشرقية، ما أدى لإعطابها، فيما سقطت قذيفة هاون على مناطق في ضاحية الأسد، قرب مدينة حرستا بالغوطة الشرقية والخاضعة لسيطرة قوات النظام، ما أدى لأضرار مادية، كما نفذت الطائرات الحربية عدة غارات على مناطق في سبنا بجرد رنكوس في القلمون الغربي، كما سقط عدد من الجرحى جراء سقوط عدة صواريخ يعتقد أنها من نوع أرض- أرض أطلقتها قوات النظام على مناطق في بلدتي حزرما والنشابية بالغوطة الشرقية، في حين قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في مزرعة بيت جن بريف دمشق الغربي، أيضاً نفذت الطائرات الحربية غارات مستهدفة أماكن في منطقة عابدين الواقعة بالريف الجنوبي لإدلب، كما نفذت الطائرات الحربية ضربات استهدفت بلدة معرة مصرين الواقعة في ريف إدلب الشمالي، متسببة في وقوع مجزرة في البلدة، استشهد وقضى خلالها 6 أشخاص على الأقل بينهم مواطنتان واثنان آخران لا يزالان مجهولا الهوية، كما أسفرت الغارات عن إصابة أكثر من 21 آخرين بينهم أطفال ومواطنات، بجراح متفاوتة الخطورة، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود جرحى بحالات خطرة، كما أسفرت الضربات عن دمر في ممتلكات مواطنين في البلدة، كذلك نفذت الطائرات الحربية غارة على مناطق في مدينة بنش بريف إدلب الشمالي الشرقي، ما أسفر عن سقوط جرحى في مدينة بنّش، فيما ارتفع إلى 3 مواطنين بينهم رجل مسن عدد الذين قضوا جراء فتح الفصائل الإسلامية والمقاتلة لنيران قناصتها خلال الـ 48 ساعة الفائتة، على مناطق في بلدتي كفريا والفوعة اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية بريف إدلب الشمالي الشرقي، بينما فذت الطائرات الحربية عدة غارات على مناطق في مطار أبو الظهور بريف إدلب الشرقي، ومناطق أخرى في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، كما قصفت قوات النظام مناطق في أطراف بلدة معرة حرمة بريف إدلب الجنوبي، كذلك قصفت الطائرات الحربية مناطق في بلدة ترملا بريف إدلب الجنوبي، أيضاً نفذت الطائرات الحربية غارات استهدفت أماكن في منطقة كفرزيتا وقرية تل هواش بريف حماة الشمالي، بينما نفذت الطائرات الحربية عدة غارات على مناطق في محيط بلدة كفرنبودة بريف حماة الشمالي الغربي، في حين قصفت قوات النظام مناطق في قرية القصابية بريف إدلب الجنوبي، فيما قصفت قوات النظام مناطق في بلدة قلعة المضيق بريف حماه الغربي، كما استهدفت الفصائل بشكل مكثف تمركزات قوات النظام في حواجز البريديج والمغير بريف حماة الشمالي الغربي، بينما نفذت الطائرات الحربية المزيد من الغارات على مناطق في قرى خربة الناقوس والمنصورة والجنابرة وبلدة تل واسط بريف حماة الشمالي الغربي، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة، مناطق في بلدة تل عثمان بريف حماة الشمالي، في حين قصفت قوات النظام مناطق في الأراضي الزراعية بمحيط قلعة المضيق بريف حماة الغربي، ومناطق أخرى في قرية الجنابرة بريف حماة الشمالي، ترافق مع قصف الطائرات الحربية مناطق في قرية الجنابرة، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، كما نفذت الطائرات الحربية عدة غارات على مناطق في بلدتي اللطامنة ومورك بريف حماة الشمالي، كما استهدفت الفصائل الإسلامية والمقاتلة بالصواريخ وقذائف الهاون تمركزات لقوات النظام في حواجز المغير وبريديج والصخر بريف حماة الشمالي الغربي، ترافق مع قصف قوات النظام على مناطق في محيط الحواجز، أيضاً تعرضت مناطق في جنوب العاصمة، لقصف من قوات النظام، حيث استهدف القصف مناطق في مخيم اليرموك والتضامن، ما أسفر عن أضرار مادية، بالتزامن مع اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جانب آخر، في محيط المنطقة، بينما قصفت قوات النظام مناطق في حي جوبر عند أطراف العاصمة، أيضاً تعرضت مناطق في بلدة النعيمة بريف درعا الشرقي، لقصف من قوات النظام، في حين استهدفت قوات النظام بالرشاشات الثقيلة مناطق في بلدة إبطع في القطاع الأوسط من ريف درعا، بينما نفذت الطائرات الحربية عدة غارات على مناطق في بلدتي اليادودة وخراب الشحم بريف درعا الشمالي الغربي، كما قصفت الطائرات الحربية مناطق في درعا البلد بمدينة درعا.