وليد سفور: نخطو يوما بعد يوم نحو تأسيس دولة سوريا

أكد ممثل الائتلاف الوطني السوري الجديد في بريطانيا وليد سفور أن قبول لندن اعتماده ممثلا للائتلاف بعد فرنسا، يعجل بسقوط نظام بشار الأسد، مشيرا إلى أن النظام يخسر على المستويات كافة، عسكريا وسياسيا ودبلوماسيا حتى على الأرض السورية، متابعا القول: لم يبق سوى تشييعه.
وكشف سفور، رئيس اللجنة السورية لحقوق الإنسان في بريطانيا، عن وعود تركية قطرية لتعيين سفراء عن الائتلاف الوطني السوري، معتبرا هذا الزخم من الدعم الدولي يزيد من عزلة النظام.

وفي حديث لصحيفة “عكاظ” السعودية “أن الائتلاف يخطو يوما بعد يوم نحو تأسيس الدولة السورية الجديدة، مبينا أن حجم الاعترافات الدولية به، تؤهله أن يكون بديلا صلبا عن نظام الأسد، لافتا أن النظام أصبح خارج الحركة التاريخية. وحول مقر عمله كممثل للائتلاف، أوضح سفور، الذي ينتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين، أنه حتى الآن لم تحدد الحكومة البريطانية مقر عمله، موضحا أن جهود ستنصب على تنسيق الجهود مع الجالية السورية في بريطانيا لدعم الثورة وإسقاط النظام بشتى الوسائل.

النشرة

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد