بعد إسقاط تركيا لطائرته.. الفصائل تعثر على جثة الطيار في منطقة جبل الزاوية

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن مقاتلين من الفصائل عثروا على جثة تعود للطيار في قوات النظام الذي أُسقطت طائرته جنوب إدلب بعد استهدافها من قبل طائرة حربية تركية في أجواء جبل الزاوية، حيث عثر على الجثة في محيط منطقة دير سنبل، وكان المرصد السوري رصد اليوم إسقاط طائرة رشاش حربية تابعة للنظام السوري عقب استهدافها بصاروخ من قبل طائرة F16 تركية حلقت بالقرب من الحدود شمال جسر الشغور، حيث سقطت الطائرة ضمن مناطق نفوذ النظام السوري في القطاع الجنوبي من الريف الإدلبي، ولم ترد معلومات حتى اللحظة عن مصير طاقم الطائرة، وكان المرصد السوري رصد في الأول من الشهر الجاري، إسقاط القوات التركية لطائراتين حربيتين من نوع سوخوي 24 تابعتين للنظام السوري وذلك بعد استهدافها بصواريخ يرجح أنها جو – جو تمت من قبل طائرات تركية F-16 التي تحلق في كثافة على الحدود السورية مع لواء اسكندرون، وسقطت الطائرتين ضمن مناطق نفوذ قوات النظام في ريف معرة النعمان وجبل الزاوية، فيما لم ترد معلومات حتى اللحظة عن مصير طاقم الطائرتين فيما إذا تمكنوا من النجاة أم قتلوا.

وكان المرصد السوري رصد في الـ 14 من الشهر الفائت، مقتل طاقم الطائرة المروحية التابعة للنظام السوري والتي جرى إسقاطها في أجواء قبتان الجبل شمال غرب مدينة حلب، جراء استهدافها من قبل القوات التركية المتمركزة هناك بصاروخ موجه، حيث جرى العثور على جثتي مشوهتين بشكل كبير تعود لطاقم الطائرة التي أُسقطت، وكانت مروحية قد جرى إسقاطها قبل في أجواء محافظة إدلب بتاريخ الـ 11 من الشهر الفائت، وذلك عقب استهدافها من قبل القوات التركية في أجواء النيرب – قميناس بريف إدلب الشمالي الشرقي، حيث شوهدت ألسنة النيران تشتعل بالطائرة وهي تهوي في المنطقة، فيما قتل طاقم الطائرة حينها، وهم ضابط طيار برتبة عقيد وضابط طيار برتبة نقيب وطياران اثنان ملقيان للبراميل المتفجرة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد