بعد استشهاد 20 مدنيا بالقصف الجوي يوم أمس.. 5 شهداء في مجزرة جديدة نفذتها الطائرات الروسية باستهدافها قرية مكتظة بالنازحين غرب حلب

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان مجزرة جديدة نفذتها طائرات حربية روسية باستهدافها قرية آبين المكنظة بالسكان والنازحين في ريف حلب الغربي، حيث استشهد 5 مواطنين على الأقل بينهم نازحين ومن ضمنهم طفلة جراء قصف غارات روسية استهدفت بعد منتصف ليل الأحد – الاثنين، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود مفقودين تحت الأنقاض وجرحى بعضهم في حالات حرجة بالإضافة لوجود معلومات عن شهداء آخرين.

فيما كان المرصد السوري وثق خلال يوم أمس مجزرة راح ضحيتها 9 مواطنين بينهم امرأة جراء قصف الطائرات الحربية الروسية على بلدة كفرنوران بريف حلب الغربي. ووثّق “المرصد السوري” استشهاد 4 مواطنين بينهم طفل بإلقاء الطائرات المروحية براميل متفجرة على بلدة الأتارب بريف حلب، فيما استشهد مواطنين اثنين في قرية الشيخ علي بريف حلب جراء قصف طائرات حربية روسية. واستشهد 3 على الأقل بقصف جوي روسي على منطقة أورم الصغرى. ومواطن استشهد بقصف للطائرات الحربية التابعة للنظام على قرية كتيان بريف إدلب، فيما استشهد مواطن بقصف بري نفذته قوات النظام على مدينة جسر الشغور.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد