بعد عشرات الغارات صباح اليوم…نحو 30 غارة تستهدف خان شيخون وجسر الشغور وريفها بمحافظة إدلب

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تشهد منطقة جسر الشغور الواقعة في الريف الغربي لإدلب، غارات مكثفة نفذتها طائرات حربية يرجح أنها روسية، حيث رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان تنفيذ 3 طائرات بشكل متزامن نحو 25 غارة استهدفت مناطق في أطراف قرية الشغر ومفرق الشغر وأطراف مدينة جسر الشغور وقرية الكستن الفوقاني، حيث تسببت الغارات في وقوع خسائر بشرية في صفوف فصيل مقاتل، إثر استهداف إحدى الغارات لسيارة تحمل رشاشاً مضاداً للطائرات، إذ قضى اثنان على الأقل وأصيب آخرون بجراح متفاوتة الخطورة، فيما نفذت الطائرات الحربية نحو 5 غارات على مناطق في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، ما تسبب في وقوع المزيد من الدمار في ممتلكات مواطنين، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر قبل ساعات أنه رصد رصد منذ ساعات الصباح الأولى، بدء الطائرات الحربية والمروحية تحليقها في سماء إدلب وحماة، هاتان المحافظتان، اللتان تلقتا النصيب الأكبر من الحمم والقذائف، منذ الـ 19 من أيلول / سبتمبر الجاري من العام 2017، تاريخ بدء معركة ((المرحلة الأخيرة)) التي أعلنتها الفصائل، حيث بدأت هذه الطائرات الحربية والمروحية الروسية والتابعة للنظام اليوم، غاراتها مستهدفة بشكل مكثف قرى وبلدات الرهجان وربدا وعب الخزنة ومناطق اخرى في ناحية الحمرا بريف حماة الشمالي الشرقي، وبروما والتمانعة والمشيك واليعقوبية والسرمانية والقنية واشتبرق والبشيرية والغسانية والصمنة وبداما وجسر الشغور ومناطق أخرى في ريف إدلب، وسط قصف مدفعي وصاروخي على قرية القاهرة ومناطق أخرى بريف حماة، والتي أوقعت عدداً من الشهداء والجرحى، فيما لم ترد إلى الآن معلومات من الخسائر البشرية، وتأتي هذه الغارات في استكمال واستمرار لمئات الضربات الجوية السابقة التي تلقتها محافظتا حماة وإدلب خلال الأيام الفائتة، والتي تسببت في وقوع مئات الشهداء والجرحى، إذ وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان منذ الـ 19 من أيلول / سبتمبر الجاري وحتى اليوم الـ 27 من الشهر ذاته، استشهاد 118 مدني بينهم 38 طفلاً دون سن الثامنة عشر و29 مواطنة فوق سن الـ 18، استشهدوا في غارات على ريف جسر الشغور الغربي ومدن وبلدات وقرى خان شيخون وقلعة المضيق والتمانعة وكفرنبودة والصهرية واللطامنة وسراقب والتح وكفرسجنة وسرجة والدانا وجسر الشغور والقادرية والجانودية والصمنة ومناطق أخرى، كذلك وثق المرصد السوري إصابة أكثر من 394 أشخاص بجراح متفاوتة الخطورة، بعضهم تعرض لإعاقات دائمة، والبعض الآخر لا تزال إصاباته بليغة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد