تنظيم “الدولة الإسلامية” يخفض رواتب مقاتليه واستياء في صفوف العناصر السوريين

علم نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان في مدينة الرقة، أن تنظيم “الدولة الإسلامية” أجرى تحولاً فيما يخص رواتب مقاتلي وعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” ورصد نشطاء المرصد في المدينة، من عدة مصادر متقاطعة، أن استياءً يسود أوساط العناصر السوريين في التنظيم، بعد أن خفض تنظيم “الدولة الإسلامية” من رواتبهم، حيث يخشى المقاتلون من الجنسية السورية، أن يكون التخفيض هذا، جاء بناء على رغبة من قيادة التنظيم، برفع أجور المقاتلين العرب والأجانب، على حساب المقاتلين المحليين، كما تمكن نشطاء من رصد تأثير عناصر التنظيم على حركة الأسواق، إذا أكدت عدة مصادر موثوقة لنشطاء المرصد، بأنه بعد أشهر من تأثير عناصر التنظيم على السوق وزيادة حركته من خلال تبضعهم فيها وشراء المواد الغذائية والتموينية، بدأ العناصر أنفسهم بالاستدانة بمبالغ متفاوتة، وذلك في إشارة منهم، إلى تراجع دخل العناصر ما أضعف القدرة الشرائية لديهم

 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد