10 غارات تستهدف بلدة بريف درعا واشتباكات متجددة في محيط خربة غزالة

محافظة درعا- المرصد السوري لحقوق الانسان:: قصفت قوات النظام مناطق في مدينة نوى دون انباء عن اصابات، بينما  عثر على جثمان رجل ومفصول راسه عن جسده في منطقة سد الغارية الشرقية الخاضعة لسيطرة الفصائل الاسلامية والمقاتلة بريف درعا، فيما ارتفع الى 10 عدد الغارات التي نفذتها طائرات حربية على مناطق في بلدة الغارية الغربية بريف درعا الشرقي، ترافق مع استمرار القصف من قبل قوات النظام على مناطق في البلدة، كما تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى في محيط بلدة خربة غزالة بريف درعا، ما ادى لاستشهاد مقاتل من الفصائل الاسلامية، ايضا نفذت طائرات حربية يرجح بانها روسية غارة على مناطق في بلدة صيدا، في حين سقط صاروخ يعتقد أنه من نوع ارض- ارض اطلقته قوات النظام على منطقة في درعا البلد بمدينة درعا.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد