10 قضوا وقتلوا واستشهدوا بظروف مختلفة في 30 آب 2022

قتل مدنيين اثنين باندلاع اشتباكات بين عائلتين في قرية اللج التابعة لمنطقة أريحا بريف إدلب، تطور الخلاف إلى استخدام الأسلحة.

عثر على جثة طفل نازح من بلدة معارة النعسان إلى مخيمات أطمة بريف إدلب، مقتول في محيط بلدة أطمة بريف إدلب الشمالي .

استشهد طفلين ، إثر انفجار صاعق قنبلة من مخلفات الحرب في قرية الناصرية التابعة لمدينة رأس العين ضمن منطق “نبع السلام” الخاضعة لسيطرة الفصائل الموالية لتركيا في ريف الحسكة الشمالي.

قتل موظف يعمل في المحكمة التابعة لـ”الإدارة الذاتية” من قبل مسلحين مجهولين، يعتقد أنهم من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، في قرية حمار العلي بريف دير الزور الغربي.

عثر على جثة شاب من بلدة أم المياذن شرقي درعا، على أوتوستراد دمشق – درعا”، ويظهر عليها آثار طلقات نارية، بعد اختطافه قرب حاجز للأمن العسكري، بالقرب من المنطقة الحرة على الحدود السورية الأردنية.

قتل عنصرين من فصيل الجبهة الشامية الموالي لتركيا، أحدهما من بلدة حيان بريف حلب الشمالي والأخر من الرقة، جراء استهداف سيارة كانا يستقلانها بالرصاص المباشر، بالقرب من الأوتوستراد الجديد في حي عفرين الجديدة .

قتل عنصر من مرتبات الفرقة الأولى التابعة لقوات النظام، جراء قصف بالمدفعية الثقيلة نفذه “الجيش الوطني” على أطراف عين عيسى بريف الرقة الشمالي.