100 قضوا امس بينهم 79 من القوات النظامية والكتائب المقاتلة‎

ارتفع إلى 40 بينهم 19 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الثلاثاء، إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة ريف دمشق استشهد 18 مواطناً بينهم 9 مقاتلين من الكتائب المقاتلة استشهدا اثنان منهم في اشتباكات مع القوات النظامية في القلمون، و3 مقاتلين استشهدوا في اشتباكات مع القوات النظامية بالقرب من محطة تشرين الحرارية، و4 مواطنين استشهدوا في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في الغوطة الشرقية، و 9 مواطنين هم مواطنة و5 رجال استشهدوا في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة النبك، ورجل من بلدة جسرين استشهد في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة دوما، ورجل من بلدة الرحيبة استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، وآخر من بلدة يلدا استشهد برصاص قناص في البلدة.

وفي محافظة حلب استشهد 11 مواطناً بينهم 7 مقاتلين من الكتائب المقاتلة قضوا في اشتباكات مع القوات النظامية في حي الخالدية ومنطقة الشيخ سعيد بمدينة حلب ومنطقة النقارين وتلة الشيخ يوسف ومحيط اللواء 80  بريف حلب، و4 مواطنين، بينهم رجل من حي اقيول قضى برصاص قناص، ورجل من حي النيرب قضى بطلق ناري، واتهم نشطاء مسلحين موالين للنظام باطلاق النار عليه في الحي، ورجل من مدينة حلب قضى برصاص قناص عند معبر كراج الحجز، ورجل اخر من بلدة حريتان قضى جراء قصف القوات النظامية حي مساكن هنانو.

وفي محافظة دمشق استشهد 4 مواطنين بينهم مقاتل من الكتائب المقاتلة استشهد في اشتباكات مع القوات النظامية في الغوطة الشرقية بريف دمشق، و 3 مواطنين هم سيدة ورجلان اثنان استشهدوا جراء تفجير رجل لنفسه بحزام ناسف في مدخل الوحدة المالية بمنطقة الجبة في الجسر الأبيض وسط العاصمة.

وفي محافظة درعا استشهد 3 مواطنين هم مواطنة استشهدت جراء إصابتها بشظية في قصف القوات النظامية على حي شمال الخط بدرعا المحطة، ورجلان من مدينة نوى استشهدا جراء استهداف سيارتهما من قبل القوات النظامية على طريق كوم القصب بحسب نشطاء من المنطقة.

وفي محافظة دير الزور استشهد مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة أحدهما استشهد في اشتباكات مع القوات النظامية في الغوطة الشرقية بريف دمشق، والآخر استشهد في اشتباكات مع القوات النظامية على جبهة الرديسات.

وفي محافظة إدلب استشهد رجل متأثراً بجراح أصيب بها جراء انفجار قنبلة لم تكن قد انفجرت سابقاً.

وفي محافظة حماه استشهد رجل من حي طريق حلب بمدينة حماه تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية بعد اعتقاله على يد القوات النظامية.


ورجل لقي مصرعه جراء تفجير نفسه بحزام ناسف في مدخل الوحدة المالية بمنطقة الجبة في الجسر الأبيض وسط العاصمة دمشق.


ومنشق عن القوات النظامية من محافظة درعا قضى تحت التعذيب في المعتقلات  الأمنية السورية بعد اعتقال القوات النظامية له



كما قتل 13 من قوات  جيش  الدفاع  الوطني وذلك  خلال اشتباكات واستهداف حواجزهم في  عدة مدن وبلدات وقرى  سورية


واستشهد 7 مقاتلين من الكتائب  المقاتلة  مجهولي  الهوية، وذلك خلال اشتباكات

وقصف في عدة مناطق سورية


وقتل ما لا يقل عن 26  من القوات النظامية اثر اشتباكات واستهداف مراكز وحواجز واليات ثقيلة بقذائف صاروخية ورصاص قناصة  في عدة محافظات بينهم

دمشق وريفها 8- حلب6-حماة 7 –  حمص 2-درعا 3


ولقي ما لا يقل عن 12 مقاتلا من الدولة الإسلامية في العراق والشام  وجبهة  النصرة والكتائب المقاتلة من جنسيات عربية واجنبية مصرعهم وذلك اثر قصف على مناطق تواجدهم في عدة محافظات سورية.


وتم توثيق استشهاد 3 رجال هم رجل من حي باب النيرب قضى جراء قصف القوات النظامية على الحي منذ نحو 5 ايام ، ورجل من مدينة السفيرة قضى جراء قصف القوات النظامية على مدينة الباب منذ نحو اسبوع ، ورجل من مدينة حلب قضى بطلق ناري  واتهم نشطاء القوات النظامية باطلاق النار عليه.