101 قضوا أمس بينهم 14 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و15 مدنياً استشهدوا في قصف جوي ومدفعي وانفجارات وظروف أخرى

27

101 قضوا أمس بينهم 14 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و15 مدنياً استشهدوا في قصف جوي ومدفعي وانفجارات وظروف أخرى

ارتفع إلى 5 عدد الذين انضموا يوم أمس الأربعاء إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة ريف دمشق استشهد 3 مواطنين بينهم طفلان استشهدوا في قصف مدفعي على عربين وسقبا

وفي محافظة الرقة استشهد مواطنان اثنان جراء انفجار ألغام أرضية بهم في مدينة الرقة

كما ارتفع إلى 24 مواطناً بينهم 10 أطفال و4 مواطنات عدد الشهداء الذين قضوا في القصف من قبل طائرات حربية روسية على مناطق في بلدة الجرذي بريف دير الزور الشرقي

كذلك وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان سقوط خسائر بشرية من الطرفين، منذ بدء القتال بينهما في الـ 9 من تشرين الأول / أكتوبر الجاري من العام 2017، حيث وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان 267 على الأقل من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” ممن قتلوا في الاشتباكات الجارية في الريف الحموي الشمالي الشرقي، فيما قضى ما لا يقل عن 151 من مقاتلي تحرير الشام في القتال العنيف

و14 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل

ولقي ما لا يقل عن 10 مقاتلين من تنظيم “الدولة الإسلامية” من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.