108 قضوا أمس بينهم 51 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و11 مواطناً استشهدوا في قصف جوي وإطلاق رصاص وقصف لقوات النظام وانفجارات

108 قضوا أمس بينهم 51 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و11 مواطناً استشهدوا في قصف جوي  وإطلاق رصاص وقصف لقوات النظام وانفجارات

 

ارتفع إلى 35 بينهم 24 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الاثنين إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة حماة استشهد 14 مواطناً بينهم 10 مقاتلين من الفصائل الإسلامية استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حماه ومحافظة حلب، وطفل من بلدة المشيك بريف حماه استشهد جراء قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في مدرسة الموزرة بريف إدلب، و3 أطفال من بلدة الرملة استشهدوا جراء إصابتهم في قصفٍ لقوات النظام على مناطق في مدينة خان شيخون بريف إدلب قبل يومين.

 

وفي محافظة إدلب استشهد 7 مواطنين بينهم 5 مقاتلين من الفصائل المقاتلة والإسلامية استشهدوا خلال معارك مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حماة، ومدرِّسة استشهدت جراء قصفٍ لطائرات يعتقد أنها روسية على مناطق في مدينة خان شيخون، ورجل استشهد جراء انفجار لغم به في منطقة أبو الظهور.

 

وفي محافظة درعا استشهد 6 مقاتلين من الفاصائل الإسلامية والمقاتلة خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف القنيطرة.

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 3 مواطنين هم مواطنة استشهدت جراء إصابتها في قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في مدينة دوما، ورجلان اثنان من بلدة دير قانون استشهدا جراء إصابتهما بطلق ناري من قبل مسلحين مجهولين.

 

وفي محافظة اللاذقية استشهد 3 مقاتلين من فصيل مقاتل بينهم قيادي خلال الاشتباكات مع قوات النظام في محيط قرية كفردلبة بريف اللاذقية الشمالي.

 

وفي محافظة حمص استشهد مواطنان اثنان هما رجل من حي الوعر استشهد متأثراً بجراح اصيب بها، جراء فتح قوات النظام لنيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في بساتين الحي، وطفل من قرية تسنين استشهد متاثرا بجراح اصيب بها، جراء قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدة غرناطة بريف حمص الشمالي منذ نحو اسبوع.

 

وطفل من مدينة دوما بريف دمشق فارقت الحياة جراء سوء الأوضاع الصحية ونقص العلاج والدواء اللازم.

 

وأمير في جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من محافظة درعا لقي مصرعه جراء كمين تعرض له بالقرب من بلدة خبب بريف درعا، واتهم نشطاء من المنطقة المسلحين الموالين لقوات النظام بقتله.

 

كما قتل 3 عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” إثر إصابته جراء ضربات نفذتها الطائرات الحربية التابعة للتحالف الدولي على أماكن في منطقة سد تشرين بريف حلب الشرقي ليل أمس.

 

واستشهد 5 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

و11 على الأقل من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية والمقيمين في سوريا، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية.

 

فيما قتل ما لا يقل عن 25 عنصراً من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، خلال المعارك العنيفة التي شهدتها بلدة كفرنبودة ومحيطها بريف حمة الشمالي، بين الفصائل الإسلامية والمقاتلة وتجمعات أخرى من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من جهة ثانية

 

وقتل ما لا يقل عن 13 من قوات النظام إثر اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والكتائب المقاتلة والاسلامية واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية وعبوات ناسفة في محافظات::

 

حمص 1 – اللاذقية 4 – دمشق وريفها 2 – القنيطرة 3 – دير الزور 2 – إدلب 1

 

ولقي ما لا يقل عن 12 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل الإسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.