109 قضوا أمس بينهم 45 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و15 مواطناً استشهدوا في قصف جوي وسقوط قذائف على عدة مناطق سورية.

109 قضوا أمس بينهم 45 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و15 مواطناً استشهدوا في قصف جوي وسقوط قذائف على عدة مناطق سورية.

 

ارتفع إلى 27 بينهم 12 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الثلاثاء إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة دير الزور استشهد 12 مواطناً بينهم طفل جراء قصفٍ لطائرات حربية على مناطق في بلدة البوليل بريف دير الزور الشرقي.

 

وفي محافظة حماة استشهد 4 مقاتلين من الفصائل الإسلامية والمقاتلة خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في أرياف حماه واللاذقية وحلب.

 

وفي محافظة حلب استشهد 4 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الفصائل الإسلامية والمقاتلة استشهدا في قصف واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حلب الجنوبي، وسيدة و3 أطفال إناث استشهدن في سقوط قذائف أطلقتها الفصائل المقاتلة على مناطق سيطرة قوات النظام في حي صلاح الدين بمدينة حلب.

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 3 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلامية استشهدا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الغوطة الشرقية، ورجل من مدينة دوما استشهد متأثراً بجراحٍ أصيب بها في وقت سابق جراء قصفٍ جويٍّ على مناطق في المدينة.

 

وفي محافظة إدلب استشهد مقاتلان اثنان من حركة إسلامية جراء تفجير عبوة ناسفة بآلية كانوا يستقلونها على الطريق الواصل بين مدينة ادلب وبلدة سرمين.

 

وفي محافظة اللاذقية استشهد مقاتلان اثنان من الفصائل الإسلامية والمقاتلة خلال قصف واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في جبل التركمان بريف اللاذقية الشمالي.

 

وعلم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة أن عنصرين على الأقل من فرق الهندسة في قوات الأمن الداخلي الكردية “الأسايش” استشهدا جراء إصابتهما في انفجار لغم بهما أثناء محاولتهما تفكيكه في محطة كهرباء مبروكة بريف رأس العين الجنوبي الغربي.

 

وعنصران اثنان من تنظيم “الدولة الإسلامية” قتلا خلال اشتباكات مع وحدات حماية الشعب الكردي في محيط جبل عبد العزيز بريف الحسكة الجنوبي الغربي.

 

وعنصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” فجر نفسه بعربة مفخخة على حاجز لقوات النظام عند مداخل مدينة سلمية بريف حماة الشرقي.

 

واستشهد 10 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

و20 على الأقل من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية والمقيمين في سوريا، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية.

 

وقتل ما لا يقل عن 23 من قوات النظام إثر اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والكتائب المقاتلة والاسلامية واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية وعبوات ناسفة في محافظات::

 

دير الزور 5- حلب 2 – حماة 3 – اللاذقية 4 –  حمص 4-  درعا 2 –  دمشق وريفها 3

 

ولقي ما لا يقل عن 22 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل الإسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.

 

كما قتل عنصران على الأقل من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة.