المرصد السوري لحقوق الانسان

11 شخص قضوا وقتلوا واستشهدوا أمس في ظروف مختلفة بمناطق سورية عدة

حيث وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، استشهاد طفلين، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب، في قرية حطلة الواقعة ضمن مناطق النظام السوري في ريف دير الزور الشمالي الشرقي.

وقتل عنصرين من الفصائل الموالية لتركيا، في هجوم مسلح من قبل مجهولين، على حاجزاً لفصيل ضمن “الجيش الوطني” الموالي لتركيا في ناحية شران بريف عفرين، شمال غربي حلب.

وقُتل اثنين من عناصر جهادية، ومواطنة في انفجار وقع قرب مخيم الفروسية في منطقة الفوعة شمال شرقي إدلب، ناجم عن انفجار داخل مستودع تصنيع قذائف وتفخيخ، يتبع لمجموعات جهادية.

ووثّق المرصد السوري مقتل عنصرين من “حركة أحرار الشام” الإسلامية، جراء استهداف سيارتهم بصاروخ موجه من قِبل قوات النظام، على محور البرناص شمال منطقة التفاحية، في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي.

واغتال مسلحون مجهولون بالرصاص، شابًا كان ضمن الفصائل المعارضة قبل اتفاقية التسوية والمصالحة مع قوات النظام بدرعا ويعمل بتجارة المواد المخدرة، وذلك أمام منزله في مدينة جاسم بريف درعا الشمالي.

واغتال مسلحون مجهولون بالرصاص ضابط برتبة عميد في المخابرات الجوية “متقاعد” قرب الجولان المحتل في بلدة قرقس في ريف القنيطرة، ووفقًا لمصادر المرصد السوري، فإن العميد المتقاعد ينحدر من مدينة جاسم في ريف درعا الشرقي، وكانت تربطه علاقة وطيدة مع أفرع النظام الأمنية قبيل مقتله.

كما قتل عنصر في دورية جمارك، في اشتباكات مع سيارة تقل مهربين، وذلك خلال محاولة عناصر الدورية إيقافهم قرب كازية النور على طريق تحويلة حمص – طرطوس.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول