11 شهيداً حتى اللحظة في مجازر جديدة ترتكبها قوات النظام في غوطة دمشق الشرقية

28

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: مع استمرار العمليات العسكرية لقوات النظام في الغوطة الشرقية، عاودت طائرات حربية تحليقها في سماء المنطقة، مع تنفيذها غارات عدة على مدن وبلدات الغوطة الشرقية، حيث استهدف الطيران الحربي بغارة أماكن في بلدة مسرابا، ما أسفر عن مجزرة راح ضحيتها 7 شهداء حتى اللحظة وعدد كبير من الجرحى مما يرشح ارتفاع في عدد الشهداء، كما نفذ الطيران الحربي 3 غارات على مناطق في مدينة حرستا وبلدة مديرا، ما أسفر عن استشهاد 3 أشخاص في مديرا بالإضافة لسقوط جرحى، فيما استشهد مواطن وأصيب 10 أشخاص بجراح جراء سقوط 7 صواريخ يعتقد أنها من نوع أرض – أرض أطلقتها قوات النظام صباح اليوم على مناطق في مدينة دوما، بينما تواصل قوات النظام استهدافها بالقذائف محاور القتال في إدراة المركبات بالقرب من حرستا، حيث استهدفت المنطقة بأكثر من 16 قذيفة من الصباح وحتى اللحظة.

ليرتفع إلى 115 على الأقل بينهم 26 طفلاً دون سن الثامنة عشر و11 مواطنة فوق سن الـ 18، و4 من عناصر الدفاع المدني عدد من استشهدوا ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهادهم منذ يوم الثلاثاء الـ 14 من تشرين الثاني / نوفمبر الجاري من العام 2017، وحتى اليوم الـ 26 من الشهر ذاته، وذلك جراء القصف الجوي والصاروخي على مناطق في مدن وبلدات الغوطة الشرقية.