11 قضوا أمس بينهم 6 عناصر من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و5 استشهدوا في ظروف مختلفة بعدة مناطق سورية.

55

ففي محافظة إدلب استشهد طفلان اثنان جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب في بلدة كفريا شرق إدلب.

وفي محافظة درعا استشهد مواطن تحت التعذيب داخل معتقلات النظام الأمنية من أبناء بلدة الجيزة بريف درعا الشرقي وذلك بعد مضي نحو 4 على اعتقاله.

وفي محافظة حلب استشهد مواطن جراء سقوط قذائف صاروخية استهدفت الأحياء السكنية في كل من أحياء الحمدانية الحي الاول، والأعظمية الخاضعة لسيطرة قوات النظام ضمن مدينة حلب

كما جرى العثور على جثة مواطنة من أتباع الديانة المسيحية وعليها آثار تعذيب ووفقاً للطبابة الشرعية فإن المواطنة تعرضت للتعذيب لنحو تسع ساعات متواصلة وتم قتلها رجماً بعد تعذيبها من قبل مجهولين رومي جثتها بريف جسر الشغور غرب إدلب.

في حين قتل 6 عناصر من قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء قصف واستهدافات من قبل الفصائل على محاور شمال غرب حماة.