114 شخص قضوا وقتلوا واستشهدوا أمس بظروف مختلفة وفي مناطق سورية عدة

وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل واستشهاد 114 أشخاص بظروف مختلفة وفي مناطق سورية عدة، خلال يوم أمس، توزعوا على النحو التالي:

طفل رضيع بعمر الثمانية أشهر، حيث جرى خنق الرضيع لأسباب ودوافع غير معلومة في منطقة باب النصر بمدينة حلب وتمكنت الأجهزة الأمنية التابعة للنظام من القاء القبض على مشتبه به، دون ورود تفاصيل إضافية.

و رجل مسن، مقتولًا بعد تعرضه لعدة طعنات بواسطة أداة حادة داخل منزله، الواقع في حي المحطة بجديدة عرطوز ورجح الأهالي أن عملية القتل جرت بهدف السرقة.

و35 عناصر من قوى الأمن الداخلي “الأسايش” وحراس سجن غويران،جراء الأحداث العنيفة التي تشهدها منطقة سجن غويران بالحسكة.

و37 من تنظيم “الدولة الإسلامية” جراء الأحداث العنيفة التي تشهدها منطقة سجن غويران بالحسكة.

و40 مجهولين الهوية جراء الأحداث العنيفة التي تشهدها منطقة سجن غويران بالحسكة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد