119 قضوا أمس بينهم 36 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و41 مواطناً استشهدوا في قصف لطائرات الننظام الحربية والمروحية على مناطق سورية عدة.

ارتفع إلى 50 بينهم 5 مقاتلين عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الثلاثاء إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة إدلب استشهد 24 مواطناً هم 11 رجلاً استشهدوا جراء قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في مدينة إدلب، و12 مواطناً بينهم طفلان اثنان و7 مواطنات استشهدوا جراء قصف للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مبنى كان يتخذ المواطنون من قبوه ملجأ، ومواطنة استشهدت جراء قصف جوي على بلدة كورين.

 

وفي محافظة درعا استشهد 10 مواطنين هم 7 أطفال استشهدوا جراء قصفٍ بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة الكرك الشرقي، وسيدة وطفلتها استشهدتا إثر قصفٍ بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة صيدا، ورجل استشهد جراء قصفٍ للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في قرية أم ولد.

 

وفي محافظة حلب استشهد 8 مواطنين بينهم مقاتلان من الفصائل الإسلامية استشهدوا في اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في حي جمعية الزهراء، ورجل استشهد جراء قصف جوي على مناطق في بلدة عندان، وطفل استشهد جراء قصف جوي على منطقة كفر حمرة، ورجل استشهد جراء قصف جوي على ريف حلب الشمالي، ورجل وفتى استشهدا جراء قصف للطيران الحربي على حي الفردوس بمدينة حلب، ومواطن استشهد جراء تعرض مناطق في قرية شربع بريف مدينة الباب لقصف جوي.

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 5 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلامية استشهد أحدهما خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الزبداني، والآخر استشهد متأثراً بجراحٍ أصيب بها في وقت سابق خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين المواين لها في القلمون، وطفل من بلدة مسرابا استشهد إثر قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في البلدة وأطرافها، ورجل من بلدة يلدا استشهد جراء إصابته برصاص قناص في البلدة، ورجل من بلدة المليحة استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.

 

وفي محافظة حماة استشهد مقاتل من الكتائب المقاتلة متأثراً بجراح أصيب بها في وقت سابق خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حماه.

 

وفي محافظة حمص استشهد رجل من حي الوعر متأثراً بجراح أصيب بها في قبل أيام جراء قصفٍ لقوات النظام على مناطق في الحي.

 

وفي محافظة الحسكة استشهد رجل من مدينة القامشلي تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.

 

وطفل من مدينة دوما بريف دمشق فارق الحياة جراء سوء الأوضاع الصحية نقص الدواء والعلاج اللازم.

 

واستشهد 13 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

و16 على الأقل من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية

 

وقتل ما لا يقل عن 18 من قوات النظام، إثر اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية وجيش المهاجرين والأنصار وتنظيم “الدولة الإسلامية” واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية في محافظات::

 

حمص 4 – دمشق وريفها 5- حلب 3 – القنيطرة 3- إدلب 1 – درعا 2

 

ولقي ما لا يقل عن 19 مقاتلاً من تنظيم جند الأقصى وجبهة النصرة وتنظيم “الدولة الإسلامية” وفصائل إسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.

 

كما قتل عنصران على الأقل من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة.