12 قتلوا وقضوا واستشهدوا في ظروف مختلفة في 28 نيسان

54

تفاصيل الضحايا وفق توثيقات المرصد السوري لحقوق الإنسان:

قُتل 3 عناصر من “التنظيم” إثر استهداف طائرات حربية روسية مواقع التنظيم في بادية التبني بريف دير الزور.

استشهد مواطن تحت وطأة التعذيب في سجن الراعي الذي تشرف عليه الاستخبارات التركية في ريف حلب، بعد مضي أربع سنوات على اعتقاله.

قُتل قيادي في “لواء السمرقند”، نتيجة تفجير عبوة ناسفة بسيارة عسكرية بالقرب من حاجز الشرطة المدنية عند المدخل الشرقي لمدينة الراعي بريف حلب الشمالي.

قُتل مواطن نتيجة تعرضه لإطلاق نار من قبل أفراد عصابة “تشليح”، خلال سرقة منزله في قرية كفر ناصح التابعة لمدينة الأتارب بريف حلب.

استشهد شاب، تحت وطأة التعذيب على يد عناصر الحاجز الرباعي التابع للشرطة العسكرية في قرية كفرجنة التابعة لناحية شرا بريف عفرين.

قُتل عنصر من فيلق الشام إثر استهداف قوات النظام بصاروخ موجه سيارة “سنتافي” قرب قرية فافرتين ضمن مناطق “غصن الزيتون” بريف حلب.

فارق الحياة مواطن، نتيجة إصابته البليغة إثر استهدافه برصاص مسلحين من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، في بلدة الجرذي بريف دير الزور الشرقي.

قُتل مواطن إثر اقتتال بالأسلحة الرشاشة بين عائلتين في قرية الشومرة بمنطقة اللجاة بريف درعا.

قُتل ضابط صف برتبة “مساعد” بقوات النظام، إثر قنصه برصاص فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” في ريف إدلب.

قُتل عنصر من هيئة تحرير الشام خلال العملية الانغماسية التي نفذها عناصر “الهيئة” على محور الفوج 46 بريف حلب الغربي.