12 قضوا واستشهدوا وقتلوا في ظروف مختلفة وبمناطق متفرقة بسورية

 

 وثّق نشطاء المرصد السوري لحقوق استشهاد مواطنة، جراء قصف مدفعي استهدف محيط النقطة التركية في مدينة الأتارب بريف حلب الغربي.

وقتل شخصان من عائلة واحدة وهما مقاتلان سابقان في صفوف “جيش المعتز بالله” اعتزلا القتال بعد سيطرة النظام على درعا، على طريق سحم الجولان-جلين بريف درعا الغربي، جراء استهدافهما بالرصاص من قبل مسلحين مجهولون 

كما استشهد 4 مواطنين جراء سقوط قذائف مصدرها قوات النظام، على قرية آفس بريف إدلب، وذلك تزامنًا مع خروج المواطنين في جنازة ضمن القرية.

وقُتل عنصر من قوات سوريا الديمقراطية، برصاص أطلقه  مسلحان مجهولان يستقلان دراجة نارية، في قرية سويدان جزيرة بريف دير الزور الشرقي.

وأغتيل لاجئ من الجنسية العراقية، وذلك بعد استهدافه بطلق نار في الرأس من قِبل خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” أثناء تواجده في القسم الثالث من مخيم الهول 

وقُتل عنصران من قوات النظام، إثر وقوعهم في في كمين لعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”، في منطقة وادي الأبيض ضمن بادية تدمر التابعة اداريًا لمحافظة حمص.

كما قُتل عنصر من قوات النظام قنصًا برصاص الفصائل على محور كفرنبل جنوبي إدلب.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد