المرصد السوري لحقوق الانسان

124 قضوا أمس بينهم 46 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و8 أشخاص أعدمتهم المحكمة الشرعية في حلب وريفها وتنظيم “الدولة الإسلامية”

124 قضوا أمس بينهم 46 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و8 أشخاص أعدمتهم المحكمة الشرعية في حلب وريفها وتنظيم “الدولة الإسلامية”.

 

ارتفع إلى 26 بينهم 13 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الأحد إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة حلب استشهد 11 مواطناً بينهم 7 مقاتلين من الفصائل المقاتلة والإسلامية استشهد 6 منهم خلال الاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حلب الجنوبي، وأخير استشهد متأثراً بجراح، جراء اصابته برصاص قناص من قوات النظام في المدينة، وشاب استشهد متأثرا بجراح أصيب بها جراء سقوط قذيفة هاون على منطقة في حي السريان الخاضع لسيطرة قوات النظام بمدينة حلب في وقت سابق، وشخصان اثنان استشهدا متأثرين بجراح أصيبا بها، جراء قصف جوي على أماكن في مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي، ورجل استشهد جراء قصف لطائرات حربية يعتقد أنها روسية على أماكن في منطقة اسيا قرب بلدة حريتان بريف حلب الشمالي

 

وفي محافظة اللاذقية استشهد 5 مقاتلين من الفصائل الإسلامية والمقاتلة استشهد 4 منهم خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف اللاذقية الشمالي، ومقاتل أخير تم توثيق استشهاده خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف اللاذقية الشمالي.

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 3 مواطنين هما مقاتل في الفصائل الإسلامية استشهد متأثراً بجراحٍ أصيب بها خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الغوطة الشرقية، وطفلة استشهدت جراء قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في مدينة دوما، وطفل من بلدة النشابية استشهد متأثراً جراحٍ أصيب بها في وقت سابق جراء قصفٍ لقوات النظام على مناطق في البلدة.

 

وفي محافظة حمص استشهد مواطنان اثنان هما شخص من قرية الحلموز الجاسمية استشهد متأثرا بإصابته برصاص قناص في محيط منطقة جوالك، ورجل من بلدة مهين استشهد جراء قصف الطيران الحربي على مناطق في البلدة التي سيطر عليها تنظيم “الدولة الاسلامية”.

 

وفي محافظة إدلب استشهد مواطنان اثنان هما طفل استشهد جراء قصف لطائرات حربية يعتقد أنها روسية، على مناطق في قرية معرتماتر، وطفل استشهد جراء قصف لطائرات حربية على منطقة جبالا بريف إدلب الجنوبي.

 

وفي محافظة درعا استشهد رجل من بلدة قرفا تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.

 

وفي محافظة دير الزور استشهد رجل جراء سقوط قذائف أطلقها تنظيم “الدولة الإسلامية” على مناطق في حي الجورة الذي تسيطر عليه قوات النظام بمدينة دير الزور.

 

وفي محافظة دمشق استشهدت طفلة رضيعة متأثرةً بجراحٍ أصيبت بها جراء سقوط قذائف على مناطق في العاصمة.

 

فيما علم نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان أن تنظيم “الدولة الإسلامية” أعدم شخص في قرية سعلو بريف دير الزور الشرقي، حيث قام عنصر من التنظيم بقطع رأسه بالسيف وصلبه لمدة يوم واحد وذلك بتهمة “قطع الطريق بالسلاح جهراً وسلب المسلمين أموالهم بالقوة”.

 

و3 أشخاص قضوا جراء قصف لطائرات حربية يعتقد أنها تابعة للتحالف على مناطق في ريف الحسكة الجنوبي الشرقي، كما قضى 4 أشخاص جراء قصف لطائرات حربية، تعرضت له مناطق في ريف حلب.

 

بينما علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة أن “المحكمة الشرعية بحلب وريفها” أعدمت 7 اشخاص بتهم مختلفة، حيث قامت بإعدام 4 اشخاص بتهمة “التعامل والتخابر مع النظام”، بينما اعدمت شخصان اثنان بجرم ما قالت المحكمة أنه “الحرابة”، وأعدمت الأخير بتهمة “الإفساد بالأرض والإتجار بالمخدرات”، وقامت بإعدامهم في ريف حلب بإطلاق النار عليهم.

 

ومقاتلان اثنان من قوات سوريا الديمقراطية استشهدا خلال الاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف الحسكة الشرقي.

 

كما قتل 5 عناصر على الأقل من تنظيم “الدولة الإسلامية” خلال معارك مع قوات سوريا الديمقراطية في محيط منطقة الهول بريف الحسكة الشرقي.

 

واستشهد 13 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

و19 على الأقل من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية والمقيمين في سوريا، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية.

 

وقتل ما لا يقل عن 23 من قوات النظام إثر تفجير عربتين مفخختين واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والكتائب المقاتلة والاسلامية واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية وعبوات ناسفة في محافظات::

 

حلب 5 – حماة 3 –  دمشق وريفها 3 – اللاذقية 5 – حمص 4 – حماة 3

 

ولقي ما لا يقل عن 17 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل الإسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.

 

كما قتل 4 عناصر على الأقل من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة.

 

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول