128 قضوا أمس بينهم 27 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و24 سخصاً استشهدوا في قصف جوي وسقوط قذائف وقصف للتحالف الدولي وظروف أخرى

ارتفع إلى 14 عدد الذين انضموا يوم أمس الثلاثاء إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

وفي محافظة حلب استشهد 7 مواطنين بينهم 6 مواطنين بينهم طفلة وشاب وفتاة، استشهدوا جراء سقوط أكثر من 5 قذائف على أماكن في أحياء الاعظمية والاكرمية والحمدانية وسيف الدولة بمدينة حلب، ورجل استشهد جراء قصف من قبل قوات النظام على أماكن في بلدة الحاجب بريف حلب الجنوبي

 

وفي محافظة دير الزور استشهد 4 أشخاص بينهم مواطنة جراء قصف من طائرات حربية على أماكن في قرية المسرب بريف دير الزور الغربي

 

وفي محافظة الرقة استشهد 3 أطفال من عائلة واحدة واثنان منهم شقيقان، جراء انفجار لغم أرضي بهم أثناء محاولتهم الخروج من مدينة الرقة.

 

كما وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهاد 10 أشخاص جراء قصف جوي من قبل طائرات التحالف الدولي على أماكن في مدينة الرقة

 

كما قضى مقاتل على الأقل من فرقة الحق خلال اقتتال بريف درعا مع مقاتلين من جبهة ثوار سوريا.

 

فيما علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة، أن قيادياً في الحزب الماركسي اللينيني المعروف باسم “MLKP” قضى جراء إصابته في عملية عسكرية بمحافظة الرقة

 

كذلك وثق المرصد السوري نحو 32 عنصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” قتلوا يوم أمس خلال قصف طائرات التحالف الدولي والقصف الصاروخي والاشتباكات مع قوات سوريا الديمقراطية على محاور متفرقة في مدينة الرقة، فيما وثق المرصد السوري 13 من مقاتلي من قوات سوريا الديمقراطية ممن قضوا أمس جراء قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” بمدينة الرقة

 

كذلك قتل أكثر من 20 من عناصر تنظيم”الدولة الإسلامية” جراء قصف واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في البادية السورية

 

و27 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية”

 

ولقي ما لا يقل عن 10 مقاتلين من تنظيم “الدولة الإسلامية” من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.