المرصد السوري لحقوق الانسان

137 قضوا أمس بينهم 40 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و97 شخص استشهدوا وقضوا وقتلوا في مناطق وظروف مختلفة بعدة مناطق سورية

ففي محافظة إدلب استشهد 11 مدني، هم 9 جراء مجزرة نفذتها الطائرات الحربية الروسية بقصفها بلدة الفوعة، ومواطنين اثنين بقصف جوي روسي على مخيم للنازحين في محيط قرية عدوان بسهل الروج غرب مدينة إدلب

وقتل 3 عناصر من الفصائل الموالية لتركيا جراء اشتباكات مع القوات الكردية على محور مرعناز شمال مدينة حلب.

فيما قتل جندي تركي بقصف مدفعي لقوات النظام استهدف النقطة العسكرية التركية في مطار تفتناز

أيضاً قضى 7 مقاتلين سابقين لدى الفصائل جراء اشتباكات مع قوات النظام في مدينة الصنمين

بينما قتل ما لا يقل عن 40 عنصرا من قوات النظام بينهم 26 في قصف بري تركي وقصف طائرات مسيرة تركية استهدفت مواقعهم في جبل الزاوية وريف إدلب الجنوبي وسراقب وريفها، و14 بالاشتباكات مع الفصائل والجهاديين.

في حين قضى وقتل  75 من الفصائل المقاتلة والإسلامية بينهم 49 من الجهاديين، قتلوا على محاور مدينة سراقب.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول