139 قضوا أمس بينهم 41 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و19 مواطناً استشهدوا في قصف جوي وفي قصف لقوات النظام وتحت التعذيب وسقوط قذائف

139 قضوا أمس بينهم 41 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و19 مواطناً استشهدوا في قصف جوي وفي قصف لقوات النظام وتحت التعذيب وسقوط قذائف.

 

ارتفع إلى 32 بينهم 14 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس السبت إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة درعا استشهد 11 مواطناً بينهم 8 مقاتلين من الفصائل الإسلامية والمقاتلة استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف درعا، وناشط إعلامي استشهد جراء إصابته خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف درعا، ورجل استشهد إثر إصابته في سقوط قذائف على مناطق في بلدة قيطة، ورجل من بلدة نمر استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 8 مواطنين بينهم 3 مقاتلين من الكتائب الإسلامية استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الغوطة الشرقية وريف درعا، وطفلة استشهدت إثر قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في مدينة دوما، وطفلة من مدينة داريا استشهدت جراء قصفٍ لقوات النظام على مناطق في مدينة معضية الشام، وطفل من مدينة عربين استشهد متأثراً بجراح أصيب بها في وقت سابق جراء قصفٍ لطائرات حربية على مناطق في المدينة، ورجل استشهد إثر إصابته في قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في بلدة جسرين أول أمس، ورجل من مدينة دوما استشهد في ظروف مجهولة.

 

وفي محافظة حماة استشهد 5 مواطنين من عائلة واحدة بينهم مواطنتان جراء قصفٍ لطائرات روسية على مناطق في قرية الأربعين بريف حماه.

 

وفي محافظة حلب استشهد 5 مواطنين بينهم 3 مقاتلين من الفصائل الإسلامية والمقاتلة استشهدوا في قصف واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها بريف حلب، وطالب جامعي استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، وطفل استشهد جراء إطلاق نار على منطقة الكاستيلو الواقعة بالقرب من حي الشيخ مقصود، واتهم نشطاء وحدات حماية الشعب الكردي بإطلاق النار عليهما وقتلهما.

 

وفي محافظة الحسكة استشهد طفلٌ جراء انفجار لغم به في الطريق الواصل بين قريتي الفلاحة شرقي ورجمان غربي بريف الحسكة الشرقي.

 

وفي محافظة حمص استشهد رجل من مدينة تلبيسة متاثراً بجراحٍ أصيب بها، جراء قصفٍ لطائرات حربية يعتقد بانها روسية على مناطق في المدينة بوقت سابق.

 

وفي محافظة إدلب استشهد رجل جراء قصفٍ لقوات النظام على المزارع الجنوبية لمدينة خان شيخون.

 

و 8 بينهم عدة مقاتلين استشهدوا جراء انفجار ضرب أطراف بلدة تل رفعت بريف حلب الشمالي، وقالت مصادر أن دوي الانفجار ناجم عن استهداف مقر لفصيل إسلامي بسيارة مفخخة، فيما قالت مصادر أخرى أن دوي الانفجار ناجم عن استهداف مقر للفصيل من قبل طائرات حربية يعتقد أنها روسية

 

وعلم نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن تنظيم “الدولة الإسلامية” قام بفصل رؤوس 4 أشخاص عن أجسادهم في مدينة البوكمال الحدودية مع العراق، وفي التفاصيل التي تمكن نشطاء المرصد من توثيقها، فإن التنظيم أعدم اثنين منهما وفصل رأسيهما عن جسديها عند دوار المصرية بتهمة “التعامل مع الصحوات”، فيما فصل رأسي الاثنين الآخرين، في ساحة الفيحاء بالمدينة، بتهمة “السحر والشعوذة”.

 

كما أعدم تنظيم “الدولة الإٍسلامية” رجلاً في مناطق سيطرته بريف الحسكة الجنوبي، حيث قام أحد عناصر التنظيم بفصل رأسه عن جسده عن طريق ضرب عنقه بآلة حادة، وسط تجمهر عشرات المواطنين بينهم أطفال وذلك بتهمة أنه “أحد رؤوس الطريقة الرفاعية الشركية والذي يعمل كساحر أيضا، وقد نصب نفسه طاغوتا يعبد من دون الله”.

 

وعنصر من تنظيم “الدولة الاسلامية” قتل جراء استهداف سيارة كان يستقلها من قبل طائرات حربية في محيط مدينة الرقة.

 

فيما استشهد 13 مقاتلاً على الأقل من لواء السلطان مراد، في الاشتباكات العنيفة مع تنظيم “الدولة الاسلامية” في ريف حلب الشمالي خلال الـ 24 ساعة الفائتة، وذلك خلال تقدم اللواء مدعماً بفصائل أخرى، ومحاولته استعادة مناطق كان التنظيم قد سيطر عليها في وقت سابق، كما قتل 6 عناصر على الأقل من التنظيم في المعارك ذاتها.

واستشهد 15 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

و16 على الأقل من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية والمقيمين في سوريا، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية.

 

وقتل ما لا يقل عن 23 من قوات النظام إثر اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والكتائب المقاتلة والاسلامية واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية وعبوات ناسفة في محافظات::

 

درعا 4 – حمص 5 –  حلب 4 – دمشق وريفها 5 – اللاذقية 3 – حماة 1 – دير الزور 1

 

ولقي ما لا يقل عن 18 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل الإسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.

 

كما قتل عنصران على الأقل من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة.