14 شهيداً على الأقل وعشرات الجرحى والمفقودين في مجزرة نفذتها طائرات حربية في بلدة بغرب حلب.

27

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان وقوع مجزرة كبيرة في بلدة أورم الكبرى الواقعة في القطاع الغربي من ريف حلب، حيث استشهد وأصيب وفقد العشرات، جراء ضربات متتالية نفذتها طائرات حربية على مناطق في البلدة، الأمر الذي تسبب بوقوع دمار كبير في حي سكني ببلدة أورم الكبرى، تأكد استشهاد 14 منهم بينهم 3 أطفال على الأقل وعدد الشهداء لا يزال مرشحاً للارتفاع لوجود عشرات الجرحى بعضهم بحالات خطرة ووجود مفقودين تحت أنقاض الدمار الكبير الذي ألحق بالحي الذي جرت فيه عملية القصف والمجزرة هذه.

المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر قبل قليل أنه يتزامن القصف الجوي على ريف حلب الغربي، مع عمليات تصعيد القصف الجوي على الريف الإدلبي الجنوبي، بالتزامن مع القصف الجوي على مناطق في القطاع الشمالي من ريف حماة، حيث تشهد هذه المناطق منذ صباح اليوم الجمعة الـ 10 من آب / أغسطس الجاري من العام 2018، غارات مكثفة طالت بلدات ومدن فيها، ما أدى لأضرار مادية وسقوط عشرات الشهداء والجرحى.