14 شهيداً في قصف بالبراميل المتفجرة على سيارة إسعاف وحافلات تقل مواطنين في ريف حلب

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 14 بينهم 5 أطفال و 3 سيدات عدد المواطنين الذين استشهدوا جراء قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على سيارة إسعاف وحافلات صغيرة تقل مواطنين، في منطقة القبر الانكليزي بين بلدة حريتان وقرية كفرحمرة، في حين قصف الطيران المروحي ببرميلين متفجرين مناطق في قريتي المنطار وبنان الحص بريف حلب الجنوبي، كما ارتفع إلى 16 عدد الذين استشهدوا ولقوا مصرعهم يوم أمس بينهم 4 مقاتلين من تنظيم “الدولة الإسلامية” جراء قصف بالبراميل المتفجرة على مطعم عند سنتر الملك ومنطقة الفرن الاحتياطي، في مدينة الباب التي يسيطر عليها التنظيم بريف حلب الشمالي الشرقي، في حين أبلغت مصادر موثوقة نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” أبلغوا زوجة عضو حزب إسلامي، معتقل لدى التنظيم في مدينة الباب، أنهم أعدموا زوجها بتهمة “الردة”، حيث كان قد اعتقله التنظيم في وقت سابق، في حين فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في طريق الكاستيلو وحي الليرمون، بينما سقطت أربع قذائف أطلقها لواء شهداء بدر بقيادة المدعو خالد حياني على مناطق في حي الاشرفية بمدينة حلب، وأنباء عن سقوط عدد من الجرحى.