14 قتلوا وقضوا واستشهدوا في ظروف مختلفة في 5 كانون الأول

125

تفاصيل الضحايا وفق توثيقات المرصد السوري لحقوق الإنسان

قتل عنصر من قوات سوريا الديمقراطية في استهداف سيارة من قبل خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” كانوا يستقلون دراجة نارية، بالقرب من حاجز قرية آبريهة بريف دير الزور الشرقي.

قتل عنصر من قوات النظام، نتيجة انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في سيارة إطعام تابعة للنظام، قرب الحدود الإدارية بين محافظتي درعا والقنيطرة.

قتل شاب طعنا بسلاح أبيض “سكين”، عقب مشادات كلامية وخلافات مع مجموعة شبّان في درعا البلد.

قتل 5 عناصر من أمن الدولة، جراء استهداف سيارة عسكرية بعبوة ناسفة تقل العناصر، من قبل مسلحين مجهولين، تزامنا مع مرورها على الطريق الواصل بين مدينتي جاسم وإنخل بريف درعا الشمالي.

أعدمت سيدة وطفلتها ميدانيا، من قبل عصابة مسلحة تتبع لـ “شجاع العلي”، أحد أبرز الأشخاص المقربين من شعبة المخابرات العسكرية و”حزب الله” اللبناني، في قرية شين بريف حمص.

قتل عنصر من “الدفاع الوطني” ينحدر من أبناء دير حافر بريف حلب، في اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية”، في بادية الرصافة بريف الرقة

قتل قيادي بارز في قوات سوريا الديمقراطية، نتيجة انفجار عبوة ناسفة بسيارة عند مدخل حقل العمر النفطي بريف دير الزور الشرقي.

فارق شاب حياته، إثر اشتباكات استخدم خلالها الأسلحة الخفيفة والمتوسطة بين عائلتين في مدينة جاسم في الريف الشمالي من محافظة درعا.

قتل عنصر مجند في صفوف قوات النظام متهم بتجارة وترويج المواد المخدرة، إثر استهدافه بالرصاص المباشر من قبل مسلحين مجهولين، في بلدة محجة بريف درعا الشمالي