14 قضوا أمس بينهم عنصر من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و11 استشهدوا وقضوا وقتلوا في ظروف مختلفة بعدة مناطق سورية

30

كما رصد المرصد اغتيال مسلحين مجهولين، لعنصر من قوات سوريا الديمقراطية، بإطلاق النار عليه في منطقة أبو حردوب في الريف الشرقي لدير الزور، ما تسبب بمفارقته للحياة على الفور

فيما علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 6 عناصر من قوات سوريا الديمقراطية فارقوا الحياة جراء تفجير 3 أشخاص هم امرأتان ورجل لأنفسهم بأحزمة ناسفة كانوا يحملونها، بعد ادعائهم الخروج من أنفاق وخنادق التنظيم في مزارع الباغوز نحو مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، وعند قيام عناصر الأخير بالتقدم لنقلهم قام الانتحاريون الثلاثة بتفجير أنفسهم

في حين رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان إعدام هيئة تحرير الشام لشخصين اثنين في مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، وذلك بتهمة السرقة وقتل صراف في بلدة سرمدا في ريف إدلب الشمالي

فيما عثر على جثمان رجل على أطراف بلدة المزيريب بريف درعا، وفي التفاصيل التي حصل عليها المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قيادياً في الفصائل المقاتلة وممن أقدموا على عمل “تسويات ومصالحات” مع قوات النظام اعتقلته المخابرات الجوية التابعة لقوات النظام منذ عدة أيام ليعثر عليه مقتولاً وعلى جسده آثار تعذيب في أطراف بلدة المزيريب

وعنصر من قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل