143 قضوا أمس بينهم 71 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و34 مواطناً استشهدوا في قصف جوي وللتحالف الدولي وانفجار ألغام وظروف أخرى

143 قضوا أمس بينهم 71 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و34 مواطناً استشهدوا في قصف جوي وللتحالف الدولي وانفجار ألغام وظروف أخرى

ارتفع إلى 28 بينهم مقاتلان اثنان عدد الذين انضموا يوم أمس الثلاثاء إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة درعا استشهد 13 مواطناً بينهم مقاتل من الفصائل قضى في اشتباكات بأطراف بلدة النعيمة بريف درعا الشرقي، و3 رجال استشهدوا بانفجار ألغام بهم بمنطقتين في ريف درعا، وطفل استشهد متأثراً بإصابته في سقوط قذائف على مناطق سيطرة قوات النظام في مدينة درعا، ورجل وطفل استشهدا في قصف لقوات النظام على مناطق في عقربا والحارة بريف درعا الشمالي الغربي، وطفلتان ومواطنة استشهدن في قصف لقوات النظام على بلدة طفس، ومواطنان اثنان بينهم طفلة استشهدا إثر قصف للفصائل على مناطق في حيي المطار والكاشف الخاضعة لسيطرة قوات النظام بمدينة درعا

وفي محافظة الرقة استشهد 8 مواطنين هم رجل وزوجته و4 أطفال واثنان آخران استشهدوا بانفجار ألغام بهم في منطقة مزرعة حطين وفي قرية مسطاحة بريفي الرقة الشمالي والغربي

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 3 مواطنين بينهم مقاتل من الفصائل الإسلامية قضى خلال قصف واشتباكات مع قوات النظام على محاور في غوطة دمشق الشرقية، وطفل ومواطنة استشهدا جراء سقوط قذيفة على منطقة في مدينة حرستا في الغوطة الشرقية

وفي محافظة دير الزور استشهد مواطنان اثنان هما رجل استشهد جراء إصابته برصاص قناص تنظيم “الدولة الإسلامية” في منطقة هرابش التي تسيطر عليها قوات النظام في مدينة دير الزور، ورجل من مدينة البوكمال استشهد إثر انفجار لغم بهم زرعه التنظيم، وانفجر بهم خلال محاولتهم النزوح نحو الحسكة

وفي محافظة حمص استشهدت مواطنة متأثرة بجراح أصيبت بها، جراء قصف طائرات حربية يوم أمس لمناطق في بلدة تلذهب بمنطقة الحولة في ريف حمص الشمالي

وفي محافظة إدلب استشهد شاب من بلدة كفرسجنة بريف ادلب الجنوبي، إثر انفجار قنبلة لم تكن قد انفجرت من قبل، في أطراف بلدة مورك بريف حماه الشمالي

و8 مواطنين بينهم رجل وزوجته و3 من أطفالهما، استشهدوا في الضربات التي نفذتها طائرات التحالف الدولي على مدينة الرقة التي تعد معقل تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا

و6 من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” قتلوا في ضربات للتحالف الدولي على مناطق في الريف الشرقي لدير الزور.

و3 مقاتلين من هيئة تحرير الشام قضوا بانفجار استهدف سيارة كانوا يستقلونها في أطراف مدينة إدلب

في حين وثق المرصد السوري 3 مقاتلين من قوات سوريا الديمقراطية ممن قضوا في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” بريف الرقة.

كما قتل 12 على الأقل من قياديي وعناصر جيش خالد بن الوليد المبايع لتنظيم “الدولة الإسلامية” في قصف لطائرات مجهولة لا يعلم ما إذا كانت تابعة للتحالف الدولي، على منطقة جملة المحاذية للحدود مع الجولان السوري المحتل، وأماكن أخرى في حوض اليرموك بالريف الغربي لدرعا

و8 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” واشتباكات مع الفصائل

كما وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان 17 على الأقل من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من ضمنهم ضابط على الأقل من الجنسية السورية، قضوا في ضربات التحالف الدولي التي استهدفت رتلاً لآليات وعتاد قوات النظام والمسلحين الموالين لها كان متجهاً من منطقة السبع بيار إلى منطقة حاجز ظاظا الذي يبعد أكثر من 100 كلم عن معبر التنف الحدود الي يربط بين العراق وسوريا

بينما وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل ما لا يقل عن 46 عنصراً من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، قتلوا وأصيب آخرون بجراح، وذلك في المعارك العنيفة التي دارت مع تنظيم “الدولة الإسلامية”، خلال الـ 48 ساعة الفائتة على محور قرية البرغوثية الواقعة على بعد نحو 20 كلم إلى الشرق من مدينة السلمية

ولقي ما لا يقل عن 12 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.