148 قضوا أمس بينهم 39 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و19 مواطناً استشهدوا في تفجير عربة مفخخة عند أطراف مدينة الحسكة، و24 آخرين استشهدوا في قصف جوي وسقوط قذائف وقصف لقوات النظام ورصاص حرس الحدود والقناصة

ارتفع إلى 57 بينهم 14 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الاثنين إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة الحسكة استشهد 19 مواطناً بينهم طفلان ومواطنة جراء تفجير تنظيم “الدولة الإسلامية” لعربتين مفخختين في الأطراف الشمالية لمدينة الحسكة وقرب منطقة محطة القطار وسط المدينة.

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 17 مواطناً بينهم 12 مقاتلاً من الكتائب الإسلامية استشهدوا خلال قصف وخلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الغوطة الشرقية،  وقيادي في فصيل مقاتل تحت التعذيب في سجون قوات النظام بعد اعتقاله منذ أشهر، وطفلة ورجل استشهدا إثر قصفٍ لقوات النظام على مناطق في مدينة دوما، ورجل من مدينة داريا استشهد جراء قصفٍ لقوات النظام وقصفٍ بالبراميل المتفجرة على مناطق في المدينة، ورجل من منطقة ببيلا استشهد متأثراً بجراح أصيب بها جراء سقوط قذيفة على المنطقة.

 

وفي محافظة إدلب استشهد 6 مواطنين هم رجل استشهد متأثراً بجراح أصيب بها أمس جراء قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة اماكن في المنطقة الصناعية بمدينة إدلب، و5 أشخاص استشهدوا جراء سقوط قذائف أطلقتها الفصائل الإسلامية على مناطق في بلدتي كفريا والفوعة.

 

وفي محافظة حمص استشهد 5 مواطنين هم شخص متأثراً بجراح أصيب بها جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة القريتين بريف حمص الجنوبي الشرقي، و4 مواطنين استشهدوا جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة تدمر بريف حمص الشرقي.

 

وفي محافظة حلب استشهد 5 مواطنين هم 3 مواطنين استشهدوا إثر إصابتهم بقذائف أطلقتها الفصائل المقاتلة على مناطق في حي الأشرفية بمدينة حلب، وشخص استشهد جراء إنفجار لغم قال نشطاء أن تنظيم “الدولة الإسلامية” كان قد زرعه في وقت سابق بريف حلب الشمالي، ومواطن استشهد جراء إصابته بطلق ناري، إثر محاولته العبور إلى الجانب التركي، بالقرب من بلدة الراعي، التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” بريف حلب الشمالي، واتهم نشطاء قوات حرس الحدود التركي بقتله.

 

وفي محافظة دمشق استشهد 3 مواطنين هم رجلان اثنان استشهدا جراء قصفٍ لقوات النام على مناطق في حي جوبر، ورجل استشهد إثر سقوط قذائف على مناطق في العاصمة.

 

وفي محافظة اللاذقية استشهد قيادي في فرقة مقاتلة متأثراً بجراح أصيب بها يوم أمس  خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف اللاذقية الشمالي.

 

وفي محافظة دير الزور استشهد رجل جراء إصابته في سقوط صاروخٍ يعتقد أنه من نوع أرض – أرض على منطقة حي الحميدية بمدينة دير الزور أول أمس.

 

كما أبلغت مصادر موثوقة نشطاء المرصد أن مسلحين مجهولين اغتالوا مقدماً منشقاً عن قوات النظام في منطقة صيدا الجولان، دون معلومات عن ظروف وأسباب اغتياله.

 

و6 عناصر من قوات الأمن الداخلي الكردية ( الآساييش) استشهدوا جراء تفجير سيارة مفخخة بالقرب من دوار خشمان في مدينة الحسكة.

 

وعنصران من تنظيم “الدولة الإسلامية” فجرا نفسيهما بعربتين مفخختين عند حاجز لقوات الأسايش عند الأطراف الشمالية للحسكة وعند مركز لقوات الدفاع الوطني الموالية للنظام وسط مدينة الحسكة.

 

كذلك علم نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن قيادياً في جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) و5 عناصر آخرين لقوا مصرعهم، جراء تعرضهم لكمين من قبل لواء شهداء اليرموك المبايع لتنظيم “الدولة الإسلامية” وذلك في محور عين الذكر بريف درعا الغربي، اثناء عودتهم من اشتباكات مع اللواء ليل امس الاول.

 

كما علم نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة أن تنظيم “الدولة الإسلامية” أبلغ ذوي 5 رجال وشبان من قرية الحصان بريف دير الزور الغربي، أنه أعدمهم بتهمة “التخابر مع الصحوات في حلب وتركيا”.

 

في حين نفذ تنظيم “الدولة الإسلامية” إعداماً بحق رجلين في حي الحجر الأسود بجنوب العاصمة، حيث أطلق عنصران من التنظيم النار على رأسيهما من مسدسات حربية، وسط تجمهر عشرات المواطنين بينهم أطفال في ساحة الإعدام، وقال التنظيم أن تهمة الرجلين هي “قتلهما لنفس بغير حق”

 

واستشهد 7 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

و22 على الأقل من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية والمقيمين في سوريا، إثر تفجير عربة مفخخة واشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية.

 

وقتل ما لا يقل عن 17 من قوات النظام إثر اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية في محافظات::

 

دمشق وريفها 7 – اللاذقية 3 – حماة 2- حلب 1 – حمص 2 – دير الزور 2

 

ولقي ما لا يقل عن 23 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والفصائل الإسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.

 

فيما وردت معلومات عن مقتل عدد من عناصر حزب الله اللبناني خلال اشتباكات مع الفصائل الإسلامية في ريف دمشق.

 

كما تم توثيق استشهاد 3 مواطنين جراء القصف الجوي على مناطق في ريف إدلب يوم أمس الأول