15 شهيد في مجزرة قرية هنيدة يرفعون إلى 220 عدد الشهداء خلال نحو 40 يوماً من تصعيد التحالف لقصفه على محافظة الرقة

36

محافظة الرقة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لا تزال أعداد الشهداء في ازدياد نتيجة المجزرة التي نفذتها طائرات يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي، باستهدافها لقرية هنيدة الواقعة في الريف الغربي للرقة، حيث ارتفع إلى 15 على الأقل بينهم 4 أطفال دون سن الـ 18 وسيدة، عدد الشهداء الذين قضوا في المجزرة هذه بقرية هنيدة، ومن ضمن الشهداء رجل وزوجته وطفلهما، فيما لا يزال عدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة.

ومع هذه المجزرة يرتفع إلى 220 شهيد مدني قضوا في هذه الضربات بينهم 36 طفلاً دون سن الثامنة عشر و35 مواطنة، عدد الشهداء الذين وثقهم المرصد السوري لحقوق الإنسان منذ الأول من آذار / مارس الجاري من العام 2017، وحتى اليوم الـ 8 من نيسان / أبريل من العام ذاته، خلال هذه الضربات المتصاعدة للتحالف الدولي على هنيدة وحمرة غانم ومدينة الطبقة وقرى شبهر والصفصافة والأحوس ومطب البوراشد ومنطقة الكسرات وبلدة الكرامة قرية حمرة بلاسم ومزارع الأندلس وقرية جديدة خابور والجديدة الشرقي والمنصورة الرحيات ومناطق أخرى بريف الرقة، كما أسفرت الضربات الجوية هذه عن إصابة عشرات المواطنين بجراح متفاوتة الخطورة، في حين تعرضت ممتلكات لمواطنين لدمار وأضرار مادية، وتعرض بعض المصابين لحالات بتر أطراف ولإعاقات دائمة.