153 قضوا أمس، بينهم 40 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و65 من الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية والوحدات الكردية وجبهة النصرة و”الدولة الإسلامية”.

ارتفع إلى 47 بينهم 8 مقاتلين عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس السبت إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة حلب استشهد 23 مواطناً بينهم قيادي في كتيبة مقاتلة استشهد خلال اشتباكات مع قوات النظام على اطراف حي الشيخ خضر بمدينة حلب، و 21 مواطناً بينهم طفل ومواطنة على الأقل، استشهدوا جراء قصف بالبراميل المتفجرة والطيران الحربي على مناطق في مدينة الباب التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” في ريف حلب الشمالي الشرقي، ومواطن استشهد جراء قصف من قبل لواء شهداء بدر بقيادة المدعو خالد حياني على مناطق في حي الخالدية.

 

وفي محافظة درعا استشهد 10 مواطنين بينهم 5 مقاتلين من الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف درعا، و5 مواطنين هم سيدتان وطفلان اثنان ومهندس من عائلة واحدة استشهدوا عثر على جثثهم مصابين بطلقات نارية في بلدة الشيخ مسكين، واتهم نشطاء قوات النظام بقتلهم.

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 7 مواطنين بينهم مقاتل من الكتائب الإسلامية استشهد خلال قصف للطيران الحربي على مناطق في الغوطة الشرقية، 6 مواطنين هم طفلة ورجل استشهدا جراء غارات للطيران الحربي على مناطق في بلدة حزرما في الغوطة الشرقية، ورجل وطفل استشهدوا إثر غارة للطيران الحربي على مناطق في مدينة دوما، ومواطنة استشهدت متأثرة بجراح أصيبت بها جراء غارات للطيران الحربي على مناطق في بلدة مرج السلطان أول أمس، ورجل من مدينة سقبا استشهد إثر إصابته بقصفٍ للبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة بيت جن.

 

وفي محافظة إدلب استشهد 3 مواطنين بينهم طفل جراء غارات للطيران الحربي على مناطق في مدينة خان شيخون وبلدة معردبسة.

 

وفي محافظة حمص استشهد مواطنان اثنان أحدهما مقاتل من الكتائب الإسلامية استشهد خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حمص، والآخر رجل استشهد على اطراف حي الوعر واتهم نشطاء قوات النظام بقتله.

 

وفي محافظة حماه استشهد رجل جراء إصابته في سقوط قذائف على أماكن في مدينة حمص.

 

وفي محافظة القنيطرة استشهد مقاتل من الكتائب الإسلامية في اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في محافظة القنيطرة.  

ومقاتل لقي مصرعه جراء إصابته بطلق ناريٍّ في منطقة وادي بردى بريف دمشق.

 

و9 رجال استشهدوا جراء تنفيذ التحالف العربي – الدولي عدة ضربات على ريف دير الزور، بينهم 7 استشهدوا في قصف على منطقة حقل التنك النفطي أول أمس في الريف الشرقي لدير الزور، والاثنان الآخران استشهدا في قصف على منطقة بئر نفطي تابع لحقل الخراطة النفطي في جنوب غرب مدينة دير الزور.

 

كما لقي ما لا يقل عن 9 عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” مصرعهم، جراء قصف لطائرات التحالف العربي – الدولي على منطقة عين العرب “كوباني” ودير الزور.

 

كما لقي ما لا يقل 13 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية”، مصرعهم خلال الاشتباكات التي دارت على عدة جبهات في مدينة عين العرب “كوباني”، كما لقي 6 مقاتلين على الأقل، من وحدات حماية الشعب الكردي مصرعهم في الاشتباكات ذاتها.

فيما لقي مقاتلان اثنان من وحدات حماية الشعب الكردي مصرعهم خلال اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” في الريف الجنوبي لمدينة رأس العين ” سري كانيه” في الحسكة.

 

واستشهد 14 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، إثر اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق وقصف بالطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم.

 

و قتل 19 من قوات الدفاع الوطني واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية، وذلك إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية

 

وقتل ما لا يقل عن 18 من قوات النظام، إثر اشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية والكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية وجبهة النصرة وجيش المهاجرين والأنصار واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية في عدة محافظات بينهم::

 

حمص 1- درعا 7 –  حلب 2 – حماه 1 –  دمشق وريفها 6 – دير الزور 1

 

ولقي ما لا يقل عن 12 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة وكتائب إسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، في قصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم، واشتباكات مع قوات النظام والقوات الموالية لها، في محافظات ريف دمشق وحلب والبادية السورية.

 

وقتل 3 عناصر من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة في ريف دمشق.