153 قضوا أمس بينهم 44 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و70 مواطناً استشهدوا في قصف جوي وسقوط قذائف وقصف لقوات النظام وتحت التعذيب وطلقات نارية وعلى يد تنظيم “الدولة الإسلامية”

40

153 قضوا أمس بينهم 44 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و70 مواطناً استشهدوا في قصف جوي وسقوط قذائف وقصف لقوات النظام وتحت التعذيب وطلقات نارية وعلى يد تنظيم “الدولة الإسلامية”

 

ارتفع إلى 70 بينهم 10 مقاتلين عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الخميس إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة درعا استشهد 30 مواطناً بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلامية أحدهم قائد كتيبة إسلامية استشهدا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريفي درعا واللاذقية، ورجل من  بلدة الجيزة استشهدا تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، ورجل من بلدة دير العدس استشهد إثر قصفٍ لقوات النظام على مناطق في بلدة الحارة، و7 مواطنين بينهم سيدة و4 من أبنائها وطفل ومواطنة استشهدوا جراء قصفٍ بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة الشيخ مسكين، و19 مواطناً بينهم مواطنة و8 لا يزالون مجهولي الهوية حتى اللحظة، استشهدوا جراء قصفٍ لقوات النظام على مناطق في بلدة الشيخ مسكين.

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 21 مواطناً بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلامية استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الغوطة الشرقية، و13 مواطناً بينهم طفلة ومواطنتان وطبيب شرعي استشهدوا جراء قصفٍ من الطيران الحربي على مناطق في مدينة دوما، ورجلان استشهدا إثر قصفٍ من للطيرن الحربي على مناطق في مدينة عربين، ورجل من بلدة دير العصافير استشهد إثر إصابته بطلق ناري من قبل مسلحين مجهولين، و3 مواطنين استشهوا جراء سقوط قذائف على أماكن في منطقة جرمانا.

 

وفي محافظة دمشق استشهد 9 مواطنين بينهم قيادي عسكري في فيلق إسلامي استشهد خلال قصفٍ واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في حي جوبر، و6 مواطنين بينهم طفلتان ومواطنة استشهدوا إثر سقوط قذائف هاون على مناطق في العاصمة، ورجل وعضو في الكادر الطبي في حي جوبر استشهدا جراء قصفٍ لقوات النظام على مناطق في حي جوبر.

 

وفي محافظة إدلب استشهد 3 مواطنين بينهم مقاتل من الفصائل المقاتلة متأثراً بجراح أصيب بها في اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها بريف حلب الجنوبي، وطفلان اثنان استشهدا جراء سقوط صاروخ يعتقد أنه بالستي، على منطقة في أطراف مدينة أريحا.

 

وفي محافظة حلب استشهد 3 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الفصائل الإسلامية والمقاتلة استشهدوا في قصف واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها بريف حلب الجنوبي، وطفلة من بلدة السفيرة استشهدت متاثرة بجراح اصيبت بها جراء قصف صاروخي على مناطق في بلدة خان العسل بريف حلب الغربي.

 

وفي محافظة دير الزور استشهد مواطنان اثنان هما رجل وطفلته استشهدا جراء قصف طائرات حربية على مناطق في مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي أمس الأول.

 

وفي محافظة حماه استشهد مقاتل من الكتائب الإسلامية خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حماه الشمالي.

 

وفي محافظة حمص استشهد مقاتل من الفصائل الإسلامية جراء اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حمص الشمالي.

 

فيما قضى شاب في الـ 17 من عمره اثر اصابته بطلق ناري بالخطأ في قرية الكفر بريف السويداء.

 

وعلم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة أن تنظيم “الدولة الإسلامية” قام بإعدام شاب وفصل رأسه عن جسده في بلدة هجين بريف دير الزور الشرقي، وذلك بتهمة “سب الذات الالهية “.

 

وأبلغ تنظيم “الدولة الإسلامية” ذوي طفل في الـ 17 من عمره من مدينة الميادين، ممن انتسب حديثاً إلى صفوف التنظيم، بأنه ابنهم قتل بتفجير نفسه في منطقة تل أبيض الواقعة بالريف الشمالي للرقة، والتي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردي وفصائل مقاتلة.

 

و 5 مقاتلين من وحدات حماية الشعب الكردي تم توثيق استشهادهم في أوقات سابقة، خلال اشتباكات مع عناصر تنظيم “الدولة الاسلامية ” في ريف الحسكة.

 

كما قتل عنصران على الأقل من تنظيم جراء قصف للطائرات الحربية على مناطق في أطراف مدينة الرقة.

واستشهد 11 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

و19 على الأقل من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية والمقيمين في سوريا، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية.

 

وقتل ما لا يقل عن 21 من قوات النظام إثر اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والكتائب المقاتلة والاسلامية واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية وعبوات ناسفة في محافظات::

 

حماة 2 –  دمشق وريفها 4 – حلب 5 –  اللاذقية 5 –  حمص 2 – درعا 3

 

ولقي ما لا يقل عن 18 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل الإسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.

 

كما قتل 4 عناصر على الأقل من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة.