16 شهيداً على الأقل وعشرات الجرحى في القصف الجوي المتجدد على عدة مناطق في محافظة إدلب

12

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استشهد 8 أشخاص على الأقل وأصيب آخرون بجراح، جراء مجزرة جديدة نفذتها طائرات حربية يرجح أنها روسية باستهدافها لمناطق في بلدة معرة مصرين بالريف الشمالي لإدلب، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود جرحى بحالات خطرة، فيما استهدفت طائرات حربية مناطق في بلدة سرمين، ما أسفر عن استشهاد 7 أشخاص على الأقل من ضمنهم اثنان من عائلة واحدة من المهجَّرين من داريا و3 أطفال، ولا يزال عدد الشهداء مرشحاً للارتفاع بسبب وجود بعض الحالات الخطرة ضمن الجرحى، أيضاً استشهد رجل وأصيب 12 آخرين بينهم أطفال بجراح متفاوتة الخطورة، في الضربات الجوية التي استهدفت بلدة تفتناز، بينما قصفت طائرات حربية يرجح أنها روسية مناطق في مدينة بنش بريف إدلب الشمالي الشرقي، ومناطق أخرى في مدينة إدلب، ما أسفر عن دمار في ممتلكات مواطنين ومرافق، كما قصفت طائرات حربية يرجح أنها روسية مناطق في بلدة احسم بجبل الزاوية، ومناطق أخرى في قريتي كفرسجنة وحاس بريف إدلب الجنوبي، ما أسفر عن إصابة عدة أشخاص بجراح، بينما سقطت عشرات القذائف التي أطلقتها الفصائل الإسلامية ليوم الثالث على التوالي على مناطق في بلدتي الفوعة وكفريا بريف إدلب الشمالي، قضى واستشهد على إثرها 5 أشخاص بينهم 3 مواطنات وأصيب نحو 15 آخرين بجراح نحو نصفهم من المواطنات، وعدد الذين قضوا واستشهدوا مرشح للارتفاع لوجودجرحى بحالات خطرة، كما وردت معلومات عن خروج المشفى في الفوعة عن الخدمة بسبب الأضرار التي تعرض لها جراء القصف.