16 قتلوا وقضوا واستشهدوا في ظروف مختلفة في 27 شباط

179

تفاصيل الضحايا وفق توثيقات المرصد السوري لحقوق الإنسان:

قتل مواطن نتيجة تعرضه لإطلاق نار من قبل عناصر “التنظيم” على خلفية هجوم على مجموعة من رعاة الأغنام، في بادية المسرب بريف ديرالزور.

قتل مواطنان جراء مشاجرة تطورت لاشتباك مسلح بين أبناء عمومة في بلدة الكشكية ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في ريف دير الزور الشرقي.

قتل طفل برصاص مسلحين من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، أثناء مناوبته في محطة وقود في قرية التوامية بمنطقة البصيرة شرق ديرالزور.

قتل عنصر من قوات النظام قنصاً برصاص هيئة تحرير الشام في ريف اللاذقية.

قتل عنصر من قوات النظام بقصف مدفعي نفذته فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” في ريف حلب الغربي.

اغتيل ضابط برتبة عقيد، جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارتهما على طريق الناصرية – غدير البستان بريف القنيطرة الجنوبي.

قتل عنصر من المخابرات العسكرية، جراء استهدافه بالرصاص بشكل مباشر من قبل مسلحين مجهولين في منطقة الشلاح بمدينة الزبداني بريف دمشق.

قتل ضابط من قوات النظام جراء استهداف مسلحين مجهولين بعبوتين ناسفتين سيارتين للمخابرات العسكرية، على الطريق الواصل بين نوى وقرية الدلي بريف درعا الغربي.

وجدت جثة مديرة منظمة “يني أدم”، وقد تعرضت للقتل خنقا، في منزلها ببلدة بزاعة بريف حلب الشمالي، بعد تعرضها للتهديد من قبل فصيل “فرقة الحمزة.

عثر على مقبرة جماعية في صوامع هنيدة بريف الرقة، تضم 5 جثث مجهولة، وتم الكشف عنها من قبل منظمة متخصصة لأخذ عينات من الجثث وإجراء فحوص الحمض النووي .

فارق طفل الحياة، إثر انفجار لغم من مخلفات الحرب، في قرية الرحية السودة في ريف تل حميس شمال الحسكة.