16 قتيلاً على الأقل من قوات الدفاع الوطني وقوات النظام في معارك سهل الغاب وقصف جوي يستهدف ريف حماة الشمالي

محافظة حماة:
المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تستمر الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام مدعمة بعناصر من الدفاع الوطني وعناصر من حزب الله اللبناني ومقاتلين من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف، والفصائل المقاتلة والإسلامية من طرف آخر في محيط منطقة صوامع المنصورة بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي، وسط قصف وإطلاق نار متبادل بالرشاشات الثقيلة بين الطرفين، ترافق مع قصف من قبل الطيران المروحي على مناطق الاشتباكات، وأسفرت الاشتباكات عن مقتل 16 عنصراً على الأقل من قوات الدفاع الوطني وقوات النظام ومعلومات عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، كذلك قصف الطيران المروحي مناطق في قرى المنصورة والقاهرة والعنكاوي بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي، وسط قصف من قبل قوات النظام على المناطق ذاتها، بينما تعرضت مناطق في بلدتي اللطامنة وكفرزيتا بريف حماة الشمالي، لقصف من قبل قوات النظام، عقبها قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في اللطامنة وكفر زيتا وقرية الزكاة، ولم ترد أنباء عن إصابات.