186 قضوا أمس بينهم 37 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و52 عنصراً من تنظيم “الدولة الإسلامية” عثر على جثثهم بريف بلدة تل تمر بمحافظة الحسكة.

29

 

ارتفع إلى 45 بينهم 4 مقاتلين عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الثلاثاء إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة ريف دمشق استشهد 16 مواطناً هم 13 موطناً جراء انفجار سيارة مفخخة بالقرب من أحسد المساجد في مدينة التل، ورجل استشهد جراء إصابته برصاص قناص في مدينة حرستا، ورجل وطفل استشهدا جراء القصف الجوي الذي تعرضت له أماكن في بلدة مديرا بالغوطة الشرقية.

 

وفي محافظة حلب استشهد 11 مواطناً بينهم مقاتلان من الفصائل الإسلامية جراء قصف جوي تعرضت له مناطق تسيطر عليها الفصائل المقاتلة والإسلامية في حي جمعية الزهراء بمدينة حلب وفي اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في المدينة، وخمسة مواطنين بينهم طفلان اثنان استشهدوا جراء قصف للطيران الحربي استهدف شاحنة محملة بالاسمنت والحديد متجهة الى مناطق سيطرة تنظيم “الدولة الاسلامية” عند أطراف قرية احرص على الطريق الواصل بينها وبين قرية ام حوش بريف حلب الشمالي، ورجل استشهد جراء قصف بالبراميل المتفجرة على منطقة في حي المنصورة بمدينة حلب، ورجلين وشاب استشهدوا متأثرين بجراح أصيبوا بها سقوط عدة قذائف هاون أطلقتها الكتائب المقاتلة على مناطق في شارع النيل بمدينة حلب، وشاب استشهد جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في أطراف مدينة اعزاز.

 

وفي محافظة حمص استشهد 9 مواطنين بينهم مقاتل من الكتائب الاسلامية خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها على اطراف الجزيرة السابعة بحي الوعر في مدينة حمص. ومواطنان اثنان جراء قصف جوي استهدف مناطق في مدينة تدمر بريف حمص الشرقي، و6 مواطنين استشهدوا في قصف جوي استهدف منطقة خنيفيس بريف تدمر الجنوبي.

 

وفي محافظة إدلب استشهد 6 مواطنين هم 4 مواطنين استشهدوا جراء إصابتهم في قصف للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة سراقب، ورجلان اثنان استشهدا جراء قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.

 

وفي محافظة درعا استشهد مواطنان اثنان هما مقاتل من الكتائب الإسلامية استشهد جراء قصفٍ لقوات النظام على مناطق في مدينة درعا، ورجل من بلدة المحجة استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.

 

وفي محافظة حماه  استشهد رجل من بلدة خطاب تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.

 

و5 عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” قضوا في مدينة الحسكة، من ضمنهم اثنان فجرا نفسيهما بعربتين مفخختين عند مخفر القسم الشمالي بمدينة الحسكة وقرب مشفى الأطفال القديم، والاثنان الآخران فجرا نفسيهما في مركز الهجانة قرب ساحة الرئيس وسط المدينة.

 

و4 عناصر سوريين، في تنظيم “الدولة الإسلامية”، لقوا مصرعهم، حيث قضى أحدهم في اشتباكات بريف الرقة مع وحدات حماية الشعب الكردي والفصائل المقاتلة وآخر لقي مصرعه في اشتباكات بريف الحسكة، فيما لقي الاثنان الآخران مصرعهما خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في محيط مطار دير الزور العسكري.

 

في حين أبلغت عدة مصادر موثوقة المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 14 طفلاً سورياً من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” قضوا في اشتباكات مع القوات العراقية وبتفجير أنفسهم بعربات مفخخة وغارات التحالف الدولي على العراق، وأكدت المصادر أن التنظيم قام بنقل العناصر الأطفال إلى مناطق سيطرته في العراق، بعد إخضاعهم لدورات تدريب داخل مناطق سيطرته في سوريا.

 

كذلك علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة أن وحدات حماية الشعب الكردي عثرت خلال تمشيطها لمناطق بالريف الجنوبي لبلدة تل تمر، على 52 جثة على الأقل لعناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” في الأراضي الزراعية المحيطة بقرية أم المسامير بريف تل تمر الجنوبي، كانوا قد قضوا في قصف لطائرات التحالف الدولي على تمركزات التنظيم ومواقعه في المنطقة قبل طرده منها.

 

كذلك قضى 3 عناصر من وحدات حماية الشعب الكردي جراء إصابتهم في تفجير عربات مفخخة قرب تمركزاتهم في المنطقة الممتدة بين تل أبيض وبلدة سلوك، بينما قضى مقاتل من فصيل مقاتل جراء انفجار لغم به في مدينة عين عيسى التي سيطرت عليها الوحدات الكردية مدعمة بالفصائل المقاتلة.

 

واستشهد 9 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

و14على الأقل من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية.

 

وقتل ما لا يقل عن 22 من قوات النظام إثر تفجير عربات مفخخة وأحزمة ناسفة واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية وجيش المهاجرين والأنصار واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية في محافظات::

 

الحسكة 10 – دمشق وريفها 2 –  حلب 2 – حمص 2 – القنيطرة 1 – دير الزور 2 – حماة 3

 

ولقي ما لا يقل عن 16 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والفصائل الإسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.

 

كما قتل عنصر على الأقل من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة.