20 قضوا أمس بينهم 4 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و6 مواطنين استشهدوا في ظروف مختلفة في عدة مناطق

40

 ارتفع إلى 6 عدد الذين انضموا يوم أمس السبت إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة الحسكة استشهد 3 مواطنين على يد قوات حرس الحدود التركي، حيث أكدت مصادر أهلية للمرصد السوري لحقوق الإنسان أنه جرى اعتقالهم من قبل القوات التركية خلال محاولتهما الوصول إلى الجانب التركي، وجرى تعذيبهم وقتلهم ومن ثم رمي جثثهم على الحدود السورية – التركية في منطقة رأس العين (سري كانيه)

 

وفي محافظة حلب استشهد طفل جراء انفجار قذيفة لم تنفجر في وقت سابق، في منطقة مخيم يازيباغ بريف حلب الشمالي

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد طفل متأثراً بجراح أصيب بها في إطلاق نار من قبل مسلحين موالين للنظام، على الحافلات التي كانت تقل المهجرين من غوطة دمشق الشرقية

 

وفي محافظة حماة قضى شخص إثر إطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين على طريق سرمدا – باتبو وهو من ريف حماة الشرقي

 

كما قتل ما لا يقل عن 7 عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” جراء استهداف التحالف الدولي لعدة صواريخ يعتقد أنها من نوع أرض – أرض، مناطق في بلدة الشعفة الواقعة على الضفاف الشرقية لنهر الفرات، بالريف الشرقي لدير الزور

 

و4 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل

 

ولقي ما لا يقل عن 3 مقاتلين من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.