200 قضوا امس بينهم 140 من القوات النظامية والكتائب المقاتلة

200 قضوا امس بينهم 140 من القوات النظامية والكتائب المقاتلة من ضمنهم ضباط وقادة الوية وكتائب

ارتفع إلى 94 بينهم 34 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الخميس إلى قافلة شهداء الثورة السورية

ففي محافظة حلب استشهد 50 مواطناً بينهم 17 مقاتلاً  من الكتائب المقاتلة، هم 16 مقاتلاً قضوا في اشتباكات مع القوات النظامية في منطقة النقارين ومطار النيرب العسكري ومحيط اللواء 80 وجبل معارة الأرتيق وجبل شويحنة وقرى القرباطية وحجيرة وعبيدة، ومقاتل من الكتائب المقاتلة  قضى بقصف القوات النظامية على بلدة كفرداعل، وقيادي في لواء مقاتل قضى بقصف الطيران الحربي مدرسة المشاة بحلب، وناشط إعلامي قضى بقصف القوات النظامية على حي طريق الباب, و32 مواطناً هم طفل وسيدة ورجل قضوا اثر قصف القوات النظامية دوار بريانة بحي الشعار، ورجل من حي شارع النيل قضى بقصف القوات النظامية على الحي، ورجل آخر من مدينة حلب قضى إثر سقوط قذيفة بالقرب من دوار الشفاء بحلب الجديدة, ورجل من حي قسطل مشط، قضى إثر سقوط قذيفة أطلقتها القوات النظامية على منزله، و12 مواطناً بينهم 7 أطفال ومواطنتان اثنتان، قضوا بقصف للقوات النظامية على قرية عبطين بريف حلب، ومواطنة وطفلان اثنان قضوا بقصف القوات النظامية على قرية رسم البساس, و6 رجال قضوا بقصف الطيران الحربي على مدينة الباب, وطفل وفتى قضيا بقصف القوات النظامية على على قرية المربع بجبل الحص، وطفل من بلدة مارع متاثرا بجراح اصيب بها إثر قصف القوات النظامية على البلدة، ورجل من بلدة الأتارب قضى تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، ورجل آخر من بلدة كفرحمرة  قضى برصاص مسلحين مجهولين  في البلدة.

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 21 مواطناً بينهم 6 مقاتلين من الكتائب المقاتلة استشهدوا في اشتباكات بالغوطة الشرقية والقلمون ومنطقة مهين بالريف الجنوبي الشرقي لحمص وفي حيي جوبر وبرزة بدمشق، و 15 مواطناً هم رجل استشهد جراء سقوط قذيفة هاون على منطقة في جرمانا، ورجل استشهد إثر إصابته في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة يبرود، وآخر استشهد في قصف للقوات النظامية على مناطق في دير عطية، ورجل من قرية حلا بالقلمون استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، و5 مواطنين استشهدوا في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينتي الزبداني وقارة، هم رجل وابنه من مدينة الزبداني ورجل وسيدتان اثنتان من قارة، ورجلان من بلدة الزمانية ومدينة حرستا استشهدا في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة حرستا، وآخران استشهدا في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة دوما، ورجلان قضيا برصاص قناص أحدهما في المليحة والآخر في مخيم الوافدين.

وفي محافظة حمص استشهد 10 مواطنين بينهم 5 مقاتلين من الكتائب المقاتلة اثنان منهم استشهدا في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في منطقة مهين بالريف الجنوبي الشرقي لمحافظة حمص، وثالث استشهد متأثراً بجراح أصيب بها قبل نحو أسبوعين في اشتباكات مع القوات النظامية في منطقة مهين، والاثنان الأخيران استشهدا في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في المحافظات الجنوبية، و 5 مواطنين هم رجلان استشهدا جراء قصف للقوات النظامية على مناطق في حي الوعر بمدينة حمص، والثالث قضى بطلق ناري في ريف مدينة تلبيسة، واتهم نشطاء القوات النظامية بإطلاق النار عليه وقتله في مزرعة زيتون على أطراف تلبيسة، وآخر استشهد جراء انفجار لغم أرضي به بالقرب من قرية الصبيخة، وآخر استشهد جراء انفجار لغم به في الأراضي الزراعية القريبة من بلدة المشرفة في الريف الشرقي.

وفي محافظة دمشق استشهد 5 مواطنين بينهم مقاتل من الكتائب المقاتلة قضى جراء إصابته برصاص قناص في حي القدم، و 4 مواطنين هم رجل من حي جوبر استشهد جراء إصابته في غارة للطيران الحربي على مناطق في بلدة عين ترما بمحافظة ريف دمشق، و 3 مواطنين من الطائفة الشيعية استشهدوا جراء إصابتهم في سقوط قذائف على حي الأمين وسط العاصمة.

وفي محافظة حماة استشهد 4 مواطنين بينهم مقاتل من الكتائب المقاتلة قضى جراء اصابته بقصف الطيران الحربي على ريف حماة الشرقي، و3 مواطنين هم رجل  من بلدة صوران قضى تحت التعذيب في المعتقلات الامنية السورية  ورجلان اثنان قضيا بطلق ناري واتهم نشطاء من المنطقة القوات النظامية باطلاق النار عليهما  وقتلهما  في قرية كفرهود.

وفي محافظة القنيطرة استشهد مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة، خلال اشتباكات مع القوات النظامية في ريف القنيطرة.

وفي محافظة إدلب استشهد مقاتل واحد من الكتائب المقاتلة جراء اصابته بقصف القوات النظامية على بلدة طعوم.

وفي محافظة درعا استشهد مقاتل واحد من الكتائب المقاتلة، خلال اشتباكات مع القوات النظامية في ريف القنيطرة.

و3 ضباط منشقين عن القوات النظامية أحدهم برتبة عقيد وهو قائد لواء مقاتل، استشهد في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في معارة الأرتيق بحلب، والآخر ملازم أول وقائد كتيبة مقاتلة استشهد في اشتباكات مع القوات النظامية في منطقة مهين في ريف حمص الجنوبي الشرقي، والثالث كذلك ملازم أول استشهد في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في منطقة مهين بريف محافظة حمص.

كما استشهد جندي منشق عن القوات النظامية إثر إطلاق النار عليه من قبل عناصر القوات النظامية بعد أن قام المنشق بقتل عقيد ورقيب في القوات النظامية  داخل كتيبة للدفاع الجوي بمحيط قرية اسقبلة التي يقطنها مواطنون  من الطائفة العلوية والتابعة  لمدينة بانياس في محافظة طرطوس.

كذلك وردت معلومات مؤكدة عن مقتل عدد من مقاتلي لواء أبو الفضل العباس الذي يضم مقاتلين شيعة من جنسيات سورية وأجنبية خلال اشتباكات مع الكتائب المقاتلة في ريف حلب.

واستشهد 10 مقاتلين من الكتائب  المقاتلة  مجهولي  الهوية، وذلك خلال اشتباكات وقصف في عدة مناطق سورية

كما قتل 29 من قوات  جيش  الدفاع  الوطني واللجان الشعبية الموالية  للنظام في  اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير مركزهم في  عدة مدن وبلدات وقرى  سورية

وقتل ما لا يقل عن 43 من القوات النظامية بينهم ستة ضباط على ذلك وذلك اثر تفجير رجل نفسه بتجمع للوات النظامية واشتباكات واستهداف مراكز وحواجز واليات ثقيلة بقذائف صاروخية وتفجير عبوات نسافة باليات في عدة محافظات

حلب 18 – دمشق وريفها 9 -طرطوس 2 – حمص 8 – ادلب 3 – الرقة 2 – القنيطرة 1

ولقي ما لا يقل عن 20 مقاتلا من الكتائب المقاتلة والدولة الاسلامية في  العراق والشام وجبهة النصرة من  جنسيات غير سورية مصرعهم اثر قصف على مناطق  تواجدهم واشتباكات في عدة  محافظات سورية

كما تم توثيق استشهاد رجل من بلدة طيبة الإمام في محافظة حماه قضى تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية قبل نحو 10 أيام.

كما وردت معلومات عن استشهاد مواطنين هما رجل جراء قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة حرستا بريف دمشق، وسيدة جراء سقوط قذيفة على منازلها في بلدة طرنجة بالقنيطرة.

—